افتتاح "مؤتمر تنمية و تطوير المسرح المدرسي في الوطن العربي" برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي

غير مصنفمشاهير
31 مايو 2015wait... مشاهدة
افتتاح "مؤتمر تنمية و تطوير المسرح المدرسي في الوطن العربي" برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي
رابط مختصر

الرباط  –  محمد بلغريب  –

افتتح اليوم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد، حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح ، “مؤتمر تنمية و تطوير المسرح المدرسي في الوطن العربي” والدي تنظمه الهيئة العربية للمسرح بالشارقة الاماراتية من 31 مايو ويستمر حتى 2 يونيو 2015 ،ودلك بحضور ممثلين عن وزارات التربية و التعليم العربية، كما ستحضر المؤتمر لجنة متابعة مشروع تنمية المسرح المدرسي في الوطن العربي، و لفيفمن الخبراء و المسؤولين في هذا المجال.
ويعتبر هدا المؤتمر محطة أخيرة من جهود انطلقت في يناير 2014 حين كلف صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي الهيئة العربية للمسرح ببدأ العمل من أجل تنمية و تطوير دور المسرح المدرسي في الحياة العربية بهدف خلق أجيال تتفهم و تحتضن و تحترم المسرح و الحوار و التعبير المدني عن أفكارها، حيث انطلق العمل في التخطيط العلمي الجاد و الدقيق و المعمق بعقد ملتقى تمهيدي حضره ممثلوا وزارات التربية و التعليم العربية، تلاه مؤتمر لخبراء المسرح المدرسي العرب ثم تشكيل لجنة متابعة عكفت على دراسة مخرجات الملتقيين و وضع الخطط  والخطوات الكفيلة ببلوغ الأهداف التي تضمنتها تلك المخرجات على شكل استراتيجية عمل لمدة عشر سنوات مقسمة على مرحلتين (خطة عاجلة لمدة عامين) و تليها (خطة طويلة لثماني سنوات) كما أنجزت لجنة المتابعة “الدليل العام للمسرح المدرسي” و لكافة المراحل من ما قبل المدرسة (الروضة) و حتى الثانوية.
هذا و ألقى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي كلمة في افتتاح المؤتمر ، حيث يتدارس و يقر المؤتمرون الصيغة النهائية من الخطة و الدليل، و صيغة مذكرة التفاهم التي ستوقعها الهيئة العربية للمسرح مع كافة وزارات التربية و التعليم العربية لتنظيم سبل العمل المشترك.
وفي هدا الصدد صرح الأمين العام للهيئة العربية للمسرح اسماعيل عبد الله بأن هذا المؤتمر يشكل خاتمة مرحلة التخطيط العلمي للانطلاق نحو التطبيق العملي الخلاق و التعاون البيني الناجع مع وزارات التربية و التعليم من أجل تفعيل دور المسرح المدرسي في التنمية و خلق شخصية متوازنة و خلاقة لدى الناشئة من الطلبة العرب، و هو أمر يكتسب أهمية استثنائية في هذه الظروف التي تمر بها الأمة و المنطقة العربية بل و العالم من أجل مواجهة ثقافة الغلو و التطرف و العصبوية التي باتت تهدد مستقبل الروح الإنسانية؛ و أضاف عبد الله أن هذه الاستراتيجية ستكون موضع التنفيذ بالتعاون مع المنظمة العربية للتربية و الثقافة و العلوم  حيث سيتم طرح الاستراتيجية على مؤتمر وزراء التربية و التعليم القادم لاعتمادها و تبنيها؛ و يرى الأمين العام أن الهيئة العربية للمسرح قد خطت خطوة مهمة في ترسيخ العمل وفق الاستراتيجيات، فهذه استراتيجية المسرح المدرسي تأتي في عام 2015 بعد أن أنجزت قبلها “الاستراتيجية العربية للتنمية المسرحية” عام 2013 و التي تبناها اجتماع وزراء الثقافة العرب في الرياض يناير مطلع هذا العام.

عذراً التعليقات مغلقة