الأمين العام للاتحاد العام للكتاب العرب يطالب بالتحقيق في جائزة البوكر للرواية 2019

24 ساعةثقافةسلايدر 1
2 مايو 2019wait... مشاهدة
الأمين العام للاتحاد العام للكتاب العرب يطالب بالتحقيق في جائزة البوكر للرواية 2019
رابط مختصر

أبوظبي – العرب TV

شنَّ الشاعر والكاتب الصحافي الإماراتي حبيب الصايغ، رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات؛ الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، هجومًا على الشاعر والصحافي اللبناني عبده وازن؛ بسبب المقال الذي كتبه الأخير معلنًا فيه اسم الفائز بجائزة البوكر العربية، نسخة هذا العام 2019، صبيحة يوم إعلانها، وهو ما عرَّض الجائزة العربية الكبرى لانتقادات من أدباء وكُتَّاب ومثقفين عرب، اعتبروا أن اختيار اسم هدى بركات، وروايتها “بريد الليل” للفوز بالجائزة، يدخل في باب الترضيات، على حساب القيمة الأدبية.
وكانت أنباء ترددت عن أن هدى بركات لم تتقدم للجائزة بسبب غضبها من عدم فوز إحدى رواياتها عام 2013، وأن لجنة التحكيم هي التي طلبت منها ومن ناشر روايتها التقدم، وفق نص في لائحة الجائزة يسمح للجنة بطلب أعمال من خارج المتقدم لها، إذا رأت ضعفًا.
في مقاله الذي نشر في جريدة “الخليج” الإماراتية اليوم، التي يتولى فيها موقع “رئيس التحرير المسئول”، بعنوان “تعليق على ما حدث في البوكر”، وصف حبيب الصايغ ما فعله وازن بـ”التصرفات الغربية”، ووصف مقاله بـ”الغريب”، وفرَّق بين “السبق الصحفي” و”إفشاء الأسرار” المجرَّم قانونًا، فقال: “السبق الصحفي له شروطه، وفي مقدمتها أن هناك سباقًا حتى يتحقق السبق؛ أي أن يسعى الزملاء الصحفيون لخبر أو معلومة ثم يسبق عبده وازن أو غيره، وواقع الحال أن أحدًا من عشرات الصحفيين الإماراتيين والعرب الحاضرين والمتابعين لم يسع إلى ذلك، وأقصى سعي هؤلاء الصحفيين الشرفاء أن يحضر حفل إعلان النتائج، فيبث النتيجة أولًا قبل غيره ثم “يتفنن” في التعليقات ونحوها”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.