الدكتور محمد اعريوة : الحكومة المغربية تبيع الوهم للشعب المغربي..

غير مصنف
1 أكتوبر 2016wait... مشاهدة
الدكتور محمد اعريوة : الحكومة المغربية تبيع الوهم للشعب المغربي..
رابط مختصر

الدكتور محمد اعريوة : الحكومة المغربية تبيع الوهم للشعب المغربي..

فاس – العرب الاقتصادية  – 

قال الدكتور محمد اعريوة، الدي ترشح ضمن لائحة حزب البام بدائرة فاس الجنوبية، أن ترشحه جاء من أجل التغيير والاصلاح من أجل هدا البلد وان الحكومة المغربية تبيع الوهم للشعب المغربي.. هذه الأخيرة تنكرت لجميع وعودها، وتناست مشاكل المواطنين”.
واكد الدكتور محمد اعريوة،في تصريح خاص لصحيفة العرب الاقتصادية ، أن ما أقدمت عليه الحكومة طيلة خمس سنوات “قوى الفساد في جميع المياديين وخاصة الإدارة المغربية، وكوفئ المفسدون بعفى الله عما سلف. وضرب الكساد التاجر المستود و البائع وصاحب المصنع والاجراء. وعمت بطالة الشباب، وحتى الشيوخ الدين سرحوا من عملهم بسبب اغلاق المعامل”.
وأوضح الدكتور اعريوة بخصوص قطاع التعليم ،أن المدارس العمومية  أصبحت كابوسا للاطفال والمدرسين بسبب الاكتضاض وسوء أحوال هذا المرفق، والمدارس الخصوصية استنزفت جيوب الطبقة المتوسطة رغم هزالة عطاءها، والجامعات أصبحت منبر العطالة.
وابرز الدكتور اعريوة المرشح باسم حزب البام ضمن لائحة السلاوني بدائرة فاس الجنوبية ، أن المستشفيات والمراكز الصحية أضحت كـ”الاسطبلات تنعدم فيها اية وسائل للعمل بالنسبة للعاملين بها او وسائل للتداوي بالنسبة للمرضى”، معتبرا أن “بطاقة الراميد صالحة للاستهلاك الإعلامي فقط”.
وأكد الدكتور محمد اعريوة، بخصوص قطاع العدالة أن هدا القطاع “اسم على مسمى، بسبب كثرت الرشوة المغلفة بالرقم الاخضر”.
واضاف أن “الفتنة أصبحت بسبب سوء التسيير وإهدار المال العام توثق من طرف العديد من المؤسسات الحكومية لكن لاتابع ولا متبوع. وكون العديد من رؤساء الجماعات والمصالح اصبحوا ملياردرات امام أعين الحكومة. وقد تجد بعضهم يشاركون بذلك المال الوسخ من أجل الولوج للبرلمان، بصيغة منكم واليكم”.
وركز الدكتور محمد اعريوة،في تصريحه للجريدة أنه في الوقت الذي عوقب فيه “الموظف في أجره و تقاعده للسكوت، وليكافئ المختلس. وعوقب الطالب الممرض وطالب الطب والطالب المدرس لرفضهما الانصياع. وعوقبت المرأة وضرب أصحاب الاحتياجات الخاصة لجرؤتهما على الانتفاض”.
وأشار الدكتور محمد اعريوة، المرشح ضمن لائحة الراضي السلاوني، بفاس الجنوبية، أنه أمام كل هذا، “ليس بامكانه التفرج على البلاد وهي تهوي الى قاع المستنقع.
وختم الدكتور محمد اعريوة، تصريحه لصحيفة العرب الاقتصادية “ أنه قرر التصدي بالمشاركة. قصد أداء واجبه في إقناع الناس وخاصة المغرر بهم بالوهم. ومن أجل الدفاع على الوطن .

عذراً التعليقات مغلقة