السفير المغربي: خطوط جوية وملاحية مباشرة بين المغرب والبحرين

اقتصاد
30 مارس 2014wait... مشاهدة
السفير المغربي: خطوط جوية وملاحية مباشرة بين المغرب والبحرين
رابط مختصر

الرباط – العرب الاقتصادية – محمد بلغريب –

أشاد رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين خالد عبدالرحمن المؤيد خلال اجتماعه يوم أمس بسفير المملكة المغربية لدى مملكة البحرين أحمد رشيد خطابي بالعلاقات الأخوية والثنائية الطيبة التي تجمع مملكة البحرين بالمملكة المغربية، وأعرب عن ترحيب القطاع الخاص البحريني بمزيدٍ من التعاون مع المغرب الشقيق في مختلف القطاعات الاقتصادية وزيادة حجم التبادلات التجارية القائمة بين البلدين والتي وصلت في العام 2011 إلى نحو 102 مليون دولار أمريكي حسب مؤشرات التجارة الخارجية لدى الجهاز المركزي للمعلومات، مشيراً في الوقت ذاته إلى ضرورة تفعيل التعاون التجاري والاستثماري بين البحرين والمغرب في شتى القطاعات والمجالات بما يتوافق وتطلعات البلدين الصديقين.
وحسب جريدة الأيام ، فقد ناقش الاجتماع الذي حضره عدد من أعضاء مجلس إدارة الغرفة والرئيس التنفيذي فيها عدداً من المقترحات والتوصيات لتعزيز العلاقات الأخوية والاقتصادية المشتركة في الجانبين، حيث أوضحت الغرفة رغبة القطاع الخاص بجلب الخبرات والأيدي العاملة المغربية من كافة الاختصاصات للبحرين نظراً لما تتمتع به المغرب من كفاءات وكوادر بشرية مشهود لها، إضافةً إلى بحث إمكانية تفعيل تعاون الجانبين في مجال المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر، كما تم استعراض السبل المثلى لتجاوز مختلف المعوقات والصعوبات التي تواجه تطوير التجارة البينية البحرينية المغربية المشتركة، مثل عدم توفر خطوط مباشرة من وإلى المملكة المغربية للطيران وللملاحة البحرية، مبدين رغبتهم بحلحلة هذه المشكلة لتسهيل استيراد وتصدير كافة المنتجات الغذائية والسلع وغيرها في سبيل زيادة حجم التبادلات التجارية بين المملكتين وتنشيطها تمهيداً لإقامة مشاريع اقتصادية واستثمارية واعدة بين البحرين والمغرب.
ومن جانبه فقد أشاد السفير المغربي بعمق العلاقات الثنائية والسياسية التي تربط المغرب بالبحرين وأشار إلى المميزات والتسهيلات العديدة التي تمنحها المملكة المغربية للمستثمرين وبحجم الفرص الاستثمارية المتوفرة في جميع القطاعات الاقتصادية، وقال بأن المملكة المغربية قد اتجهت إلى زيادة وتنويع شركائها الاقتصاديين وتعمل على تطوير علاقاتها مع دول الخليج وذلك من خلال توقيعها على شراكة إستراتيجية ووضع خطة عمل تمتد الى غاية 2017، مشيداً في الوقت ذاته بما تتميز به البحرين من مزايا وتسهيلات مُحفزة وجاذبة للاستثمارات، ومبدياً استعداد السفارة المغربية التام للتنسيق مع الغرفة في كافة المواضيع ذات الاهتمام المشترك وفي تنظيم زيارات لوفود بحرينية تجارية إلى المغرب، ومغربية إلى البحرين لبحث فرص ومجالات التعاون المتاحة في المملكتين الشقيقتين.
  كما لفت السفير المغربي أن رفع مستوى حركية المبادلات تظل رهينة بإقامة خط ملاحي وبإعادة تشغيل خط جوي بين البلدين لتيسير تنقل الأشخاص والسلع مرحبا بالتعاون مع الغرفة في كل من شأنه الدفع بعلاقات التعاون الاقتصادي بين البلدين لاسيما في مجال دعم وتدريب قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر، كما أشاد بالأدوار والجهود الفاعلة التي تقوم بها سيدات الأعمال البحرينيات واللاتي قد أثبتن تميزهن في كافة القطاعات والمجالات.
وقد دعا السفير إلى استكشاف الفرص الاستثمارية المتاحة في المغرب.

عذراً التعليقات مغلقة