السفير محمد الربيع يدعو الدول العربية إلى تحقيق التكامل

غير مصنف
11 نوفمبر 2014wait... مشاهدة
السفير محمد الربيع يدعو الدول العربية إلى تحقيق التكامل
رابط مختصر

القاهرة – خالد زين الدين مدير مكتب العرب الاقتصادية –

دعا السفير محمد الربيع الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية، الدول العربية إلى تحقيق التكامل الاقتصادي العربي الشامل ووضع هذا الهدف نصب أعينها في كل ما تقوم به من أنشطة وما تتخذه من قرارات.
جاء ذلك خلال كلمة السفير الربيع في الإجتماع الدوري السنوى الثاني و الأربعين للإتحادات العربية النوعية المتخصصة العاملـة في نطاق مجلس الوحدة الاقتصادية العربية والذي عقد اليوم الثلاثاء باﻷردن.
ووفقا لوكالة أنباء الشرق الاوسط فقد أكد أن دول العالم أصبحت تتحرك في إطار منظومة اقتصادية موحدة، هي النظام الاقتصادي والتجاري العالمي متعدد الأطراف الذي تديره المنظمات الدولية الاقتصادية بشكل جماعي .
وأضاف أنه لا يزال هناك فسحة – ولو أنها محدودة – لتنفيذ إجراءات وخطط وطنية أو إقليمية تأخذ في اعتبارها الظروف المحلية بالرغم من أن الوطن العربي يتحرك بخطوات بطيئة لتحقيق التكامل الاقتصادي العربي.
ودعا أن ذلك لا يجب أن يدع الشعور باليأس والاحباط يطغى على الجميع.
واستشهد السفير الربيع بتجربة الاتحاد الأوروبي التي تعتبر أهم التجارب العملية.
وأشار إلى أن مسيرة التكامل الاقتصادي الأوروبي، بدأت منذ عام 1951 ولم تكتمل إلا عام 2013 بإنضمام 28 دولة أوروبية للإتحاد الأوروبي.
وتابع “إن البداية كانت عند تأسيس الإتحاد الأوروبي للفحم والصلب ECSC الذي نشأ بمقتضى معاهدة باريس في عام 1951، وهو مجرد إتحاد – كأي من اتحاداتنا العربية النوعية المتخصصة – نشأ لرعاية مصالح منتجي الفحم والصلب في أوروبا والتنسيق بينها”.
وتلا هذ الاتحاد توقيع معاهدة روما في عام 1957 لإنشاء الاتحاد الأوروبي للطاقة النووية EAEC.
وأوضح الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية أن تجارب الوحدة الاقتصادية ليست سهلة ولكنها تحتاج إلى الكثير من السعي الدءوب والخطوات المتدرجة التي تأخذ في إعتبارها الظروف الخاصة بكل دولة نسعى لإنضمامها وتفعيل مساهمتها في إقام الاتحاد المنشود.
وتابع :”بدأ الاتحاد الأوروبي بمجرد إتحادين للفحم والصلب والطاقة النووية ونحن لدينا ثمانية وأربعون إتحادا متنوعة التخصصات وشاملة لكل نواحي فروع الاقتصاد”.
“وكل ما ينقصنا هو التفعيل الجاد لأنشطة هذه الاتحادات، وتحقيق الربط والتكامل بين هذه الآنشطة، ووضع الهدف النهائي المأمول – ألا وهو تحقيق التكامل والوحدة الاقتصادية”.

عذراً التعليقات مغلقة