المغرب : الدار البيضاء تستضيف النسخة الأولى للمؤتمر والمعرض الدولي للبترول والغاز من 23 إلى 25 يناير

صحيفة العرب تيفي

16 يناير 2020wait... مشاهدة
المغرب : الدار البيضاء تستضيف النسخة الأولى للمؤتمر والمعرض الدولي للبترول والغاز من 23 إلى 25 يناير
رابط مختصر

العرب تيفي : نجيب النجاري
تحتضن مدينة الدار البيضاء النسخة الأولى للمؤتمر والمعرض الدولي للبترول والغاز Pétrolia Expo وذلك من 23 إلى 25 يناير الجاري، بفضاء المعرض الدولي للدارالبيضاء.
وتنظم الدورة الأولى للمؤتمر والمعرض الدولي للغاز والبترول ، بمبادرة من مؤسسة براندي إكسبو Expo Brandy، برعاية وزارة الطاقة والمعادن والبيئة والفيدرالية المغربية لغرف الصناعة والتجارة والخدمات، وبشراكة استراتيجية مع مجلس الأعمال السعودي المغربي.
ويأتي تنظيم المؤتمر والمعرض الدولي Petrolia Expo في سياق استراتيجية وزارة الطاقة والمعادن والبيئة، التي تروم إيلاء مزيد من الاهتمام للتنقيب عن النفط والغاز وفتح المجال أمام تدفق الاستثمارات الأجنبية، وتماشيا مع الجهود الرامية لتحسين تنافسية القطاع وتعزيز قدرات الفاعلين والمهنيين في المجال ، وذلك بخلق فضاء للحوار وتبادل التجارب والتصورات بين مختلف المتدخلين في القطاع من مؤسسات عمومية ومقاولات خاصة ومراكز بحوث جامعية.
وسينطلق المؤتمر يوم الخميس 23 يناير الجاري على الساعة التاسعة صباحا، بفضاء المعرض، بمشاركة العديد من الباحثين الأكاديميين ورجال المال والأعمال بالإضافة للعديد من الشركات والمؤسسات المحلية والأجنبية التي تهتم بمثل هذه المبادرات والتي سوف تعود عليهم وعلى هذا القطاع الهام بالخبرات والنفع الكبير، كما سيفتتح المعرض خلال نفس اليوم ابتداء من الساعة الثانية والنصف زوالا، بحضور عزيز الرباح وزير الطاقة والمعادن والبيئة وعدة شخصيات اقتصادية وسياسية ومدنية.
وسيعرف المؤتمر والمعرض الدولي Petrolia Expo مشاركة العديد من المؤسسات الحكومية المعنية بالبترول والغاز وكبريات الشركات الدولية العاملة في مجال التنقيب عن البترول والشركات المستثمرة في تكرير المنتجات البترولية ومشتقاتها وعدد كبير من المصارف البنكية ومراكز البحوث الدولية كما سيعرف زيارة أكثر من 5000 زائر مهني مهتم بالقطاع.
جدير بالذكر أن المملكة المغربية تولي اهتماما كبيرا بمجال التنقيب عن البترول، بحيث بلغ حجم استثمارها في هذا المجال منذ سنة 2000 إلى أكثر من 25 مليار درهم، أي ما يعال 2.65 مليار دولار، في حين يؤكد الخبراء الاقتصاديون على أن نجاح المغرب في التحول إلى بلد نفطي سيسهم في خفض عجز الميزانية، لا سيما أنه يعتمد على استيراد 90 في المائة من حاجياته الطاقية من الخارج
المصدرصحيفة العرب تيفي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.