المغرب : المدير الجهوي للثقافة بمدينة العيون يدعو الى تفعيل النموذج التنموي المتعلق بتثمين الثقافة والموسيقى الحسانية بالجهة

24 ساعةالمغربثقافةسلايدر 1
22 مايو 2019wait... مشاهدة
المغرب  : المدير الجهوي للثقافة بمدينة العيون يدعو الى تفعيل النموذج التنموي المتعلق بتثمين الثقافة والموسيقى الحسانية بالجهة
رابط مختصر

العيون – جنوب المغرب – العرب TV 

دعا المشاركون في اللقاء التواصلي، الذي نظمه قطاعا الثقافة والاتصال بجهة العيون الساقية الحمراء، مؤخرا، إلى تفعيل دور المكتب المغربي لحقوق المؤلفين على مستوى الجهة وتعزيز اللقاءات التواصلية حول مجال حقوق المؤلفين. وأكدوا خلال هذا اللقاء، الذي احتضنته المديرية الجهوية للثقافة بالعيون، على ضرورة تدقيق المعلومات الواردة في العقود التي تربط الفنانين بالشركات أو القنوات التلفزية والإذاعية.
. وأبرز المدير الجهوي للثقافة بالعيون، السيد لحسن الشرفي، أن هذا اللقاء المنظم حول موضوع “حقوق المؤلفين والحقوق المجاورة” لفائدة فناني الجهة، سعى إلى تحسيس الفانين والمبدعين واطالعهم على مساطر تسجيل أعمالهم الفنية بمكتب المؤلفين بجهة أكادير سوس ماسة من أجل تأمين حقوقهم الفنية والإبداعية.
وأشار السيد الشرفي أن هذا اللقاء، الذي يندرج في إطار تفعيل النموذج التنموي، وخاصة الشق المتعلق بتثمين الثقافة والموسيقى الحسانية بهذه الجهة، إلى أن الرفع من أعمال الفنانين بهذه الجهة وتسجيلها وتوثيقها يتطلب تسجيلها لدى المكتب المغربي لحقوق المؤلفين.
من جهتها، أكدت المديرة الجهوية لقطاع الاتصال بالعيون، السيدة فاطمة الأمين، أن هذا اللقاء يأتي في إطار سلسلة اللقاءات التواصلية التي دأبت المديرية الجهوية للاتصال على تنظيمها بغية تحسيس وتوعية الفنانين و المبدعين بالجهة بأهمية الانخراط بالمكتب المغربي لحقوق المؤلفين وبهدف صيانة وتعزيز مكتسباتهم، وكذا المحافظة على الموروث الثقافي و الذاكرة الشعبية بالجهة.
من جانبه، أكد المندوب الجهوي لحقوق المؤلفين، السيد علي أمقدوف، أن التصريح لدى المكتب يمكن من الاستفادة من الحماية و الاستخلاص والتوزيع، داعيا إلى الانخراط بالمكتب بهدف المساهمة في حفظ الذاكرة الوطنية والموروث الثقافي. واستعرض السيد أمقدوف خلال هذا اللقاء، الذي حضره عدد من الفنانين والمبدعين بجهة العيون الساقية الحمراء، التطور التشريعي والمراحل التي قطعها قانون حقوق المؤلفين والمستجدات القانونية، مبرزا المجهودات المبذولة من طرف الوزارة في هذا المجال.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.