المغرب : المركز الثقافي الاسباني بفاس يحيي أمسية فنية تكريما للملك ألفونسو العاشر بحضور القنصل الاسباني بالرباط

الفنانة المغربية نبيلة معن تلهب جمهور فاس بقصائد الترانيم القديسة السيدة مريم العذراء

2021-11-28T16:37:04+01:00
2021-11-30T11:06:58+01:00
24 ساعةالعرب الثقافية و الفنية
28 نوفمبر 2021677 مشاهدة
المغرب : المركز الثقافي الاسباني بفاس يحيي أمسية فنية تكريما للملك ألفونسو العاشر بحضور القنصل الاسباني بالرباط
رابط مختصر
الكاتب : محمد بلغريب
BELAGHRIB alarabetv - العرب تيفي Al Arabe TVقناة العرب تيفي – فاس – المغرب : دشن المركز الثقافي الاسباني ، بفاس موسمه الثقافي الجديد ، بتنظيم سهرة موسيقية فنية بمعهد الجامعي للموسيقى والفنون بفاس ، أحيتها الفنانة المغربية نبيلة معن رفقة جوق الطرب الاندلسي برئاسة الأستاذ محمد بريول ، الدي أبدع في عزف مقامات برتغالية فنية صعبة ، وذلك تكريما للملك الحكيم ألفونسو العاشر و بحضور القنصل الاسباني بالرباط ومدير المركز الثقافي الاسباني بفاس ،وجمهور من عشاق الموسيقى و الفن ، و وممثلي وسائل الاعلام المغربية ،حيث ألهبت الفنانة المغربية نبيلة معن الجمهور الفاسي بقصائد برتغالية جميلة وكذلك بصوتها الجميل و الشدي .
وأكد  مصطفى أقلعي الأستاذ الجامعي بالجامعة الخاصة لفاس منسق الامسية الفنية ، بأن هذا الحفل هو لتكريم  روح الملك الحكيم ألفونسو العاشر الذي عاش ما بين 1221 م و 1284 م حيث ابتدأ حكمه ل ليون سنة 1252 م وعمل على احياء الموسيقى العربية الأندلسية ، ولم شملها في اطار الترانيم التي وضعها غيره تحت اسم “ترانيم القديسة مريم ” وتعرف في أصلها ( CANTIGAS DE SANTAMARIA ) تلك الترانيم التي بعثها الموسيقيين الاسبان من اصل مسلمين ، وكذلك بعض الغجريين في غضون أماسي وأسمار جميلة في غرناطة .
وأكد الأستاذ الجامعي مصطفى اقلعي ، انه تمت صياغة هذه الترانيم عام 1257 م وعددها 429 ترنيمة بلغة جاليقية برتغالية طيلة حكم الملك ألفونسو العاشر ، وتعتبر هذه الترانيم أمدوحة للسيدة مريم العذراء وذكر لمعجزاتها .
وأوضح ذ مصطفى اقلعي ، بأن أقدم مخطوطة ضمت هذه الترانيم تدل على تأليفها في عصر الملك ألفونسو ولكن وفرتها تؤكد أنه لم يكن الواضع الوحيدة لها ، ومما عرف به أنه كان يزركش زيه الملكي بأيات قرآنية ، وقد اثارت جهوده في الانفتاح حفيظة منتقديه الدين نعتوه بالمتكبر المجدف .
وختم الأستاذ أقلعي مداخلته القيمة، بأن عشاق الزجل عموما و ترانيم السيدة مريم العذراء هو من أجل الاستمتاع بالطرب الذي يأخذ بالجسد واللب و ينبئ بالخلود   ، يضيف مصطفى أقلعي ، ان اللغة الاسبانية هي اصلها لغة عربية وفيها أكثر من عشرة ألاف كلمة حسب تصريح رئيس اكاديمية اللغة الاسبانية ” فيانويفا ” VILLA NUEVA
يذكر ان المرحوم خوان كويتيسولو كان قد طلب من قبل الحكومة المستقلة الاسبانية بأن تبرمج اللغة العربية في الجامعات الاسبانية من أجل أن تصبح اللغة الثانية في الاندلس .
المصدر: قناة العرب تيفي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.