المغرب : المكتب الوطني للمطارات يوقع عدة اتفاقيات مع فاعلين دوليين متخصصين في صناعة الطيران

24 ساعةاقتصادالمغربسلايدر 1
25 أكتوبر 2018wait... مشاهدة
المغرب  : المكتب الوطني للمطارات يوقع عدة اتفاقيات مع فاعلين دوليين متخصصين في صناعة الطيران
رابط مختصر

الرباط  –  العرب TV   –

وقع المكتب الوطني للمطارات ، اليوم الأربعاء بمراكش ، ثلاث اتفاقيات مع فاعلين دوليين متخصصين في صناعة الطيران ، وذلك على هامش فعاليات الدورة السادسة للمعرض الدولي للطيران والفضاء “مراكش إير شو 2018 وتتعلق الاتفاقية الأولى التي وقعها المدير العام للمكتب الوطني للمطارات السيد زهير محمد العوفير والمدير العام لشركة “راتيي فيجياك المغرب ” المتواجدة بقطب الطيران للدار البيضاء منذ 2012 ، السيد كريستوف ديلكي ، بتمكين هذه الشركة من توسيع أنشطتها على موقع يمتد على مساحة 12 ألف و800 متر مربع.
يذكر أن هذه الشركة المتخصصة في صناعة تجهيزات الطيران وخاصة ما يتعلق بالمروحيات عالية الأداء ، استثمرت منذ احداثها ما يفوق 9 ملايين أورو ووفرت 140 فرصة عمل .
وتتخصص الوحدة الجديدة في تركيب وتجريب تجهيزات الطيران ، ويتوقع أن تشغل حوالي 60 متخصصا.
وتتمحور الاتفاقية الثانية التي وقعها المدير العام للمكتب الوطني للمطارات والمدير العام لشركة ” إي . إف . أو . أ” المتخصصة في الدراسات وصناعة معدات الطيران ، حول تمكين هذه الشركة من توسيع أنشطتها على مساحة 2359 متر مربع بقطب الطيران للدار البيضاء بكلفة استثمارية تقدر ب23 مليون درهم مع احداث 55 فرصة عمل .
أما الاتفاقية الثالثة وهي عبارة عن بروتوكول اتفاق وقعه المدير العام للمكتب الوطني للمطارات والمدير العام لشركة ” لاورش فرنسا” السيد أوليفي دو رودون والمدير العام لشركة “لاروش المغرب” السيد منعم منور ، والذي بمقتضاه سيتم احداث وحدة صناعية على مساحة 2887 متر مربع بقطب الطيران للدار البيضاء باستثمار قدره 8ر2 مليون أورو مع خلق 100 فرصة عمل.
ومن خلال هذه الاتفاقيات يكرس قطب الطيران للدار البيضاء الذي يعتبر مهد صناعة الطيران بالمغرب ، مكانته كمنطقة صناعية مرجعية بالمغرب حيث يقدم لهذه الصناعة التي تعرف تطورا كبيرا بالمملكة ، فضاءات مندمجة ومجموعة من التسهيلات الضرورية التي تمكن المقاولات من الشروع سريعا في أنشطتها الانتاجية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.