المغرب : تتويج الفيلم اليوناني ”هولي بوم“ بالجائزة الكبرى لمهرجان فاس السينمائي الدولي

17 فبراير 2019wait... مشاهدة
المغرب  :  تتويج الفيلم اليوناني ”هولي بوم“ بالجائزة الكبرى لمهرجان فاس السينمائي الدولي
رابط مختصر

فاس – المغرب – العرب TV – 

فاز الفيلم اليوناني ”هولي بوم“ لماريا لا في بالجائزة الكبرى للمهرجان الدولي الأول للفيلم بفاس المنظم من 12 إلى 16 فبراير الجاري.
وعادت جائزة لجنة التحكيم وجائزة أفضل مخرج على التوالي للمخرج المغربي حميد باسكيت لفيلمه “صمت الفراشات” والمخرج الهندي زكريا محمد عن فيلمه ”سوداني من نيجيريا“.
وفاز بجائزة أفضل سيناريو المصري خالد دياب عن فيلمه ”طلق صناعي“.
وفي فئة الأفلام القصيرة، فاز شريط المخرج المغربي ربيع الجوهري “خلية” بالجائزة الكبرى للمهرجان في حين ذهبت جائزة لجنة التحكيم للمخرجة اليونانية أميريسا باسطا لعملها “المظلة”.
وذهبت جائزة أفضل مخرج للتونسية أمينة نجار عن عملها ”رقصة الفجر“ وأفضل سيناريو للمخرج اليوناني ديمتري سناكوس عن فيلمه القصير ”تجمد“.
وخلال هذه الدورة تم تكريم المخرج السينمائي المغربي محمد عبد الرحمن التازي والفنان عبد الوهاب الدكالي على مسيرتيهما الفنيتين.
وشمل التكريم خلال هذه التظاهرة المنظمة بمبادرة من (جمعية المهرجان الدولي للفيلم بفاس) بشراكة مع وزارة الثقافة والاتصال، المخرج السينمائي محمد عبدالرحمان التازي و الفنان عبدالوهاب الدكالي والمرحومين الممثل حسن الصقلي والكاتب المسرحي محمد الكغاط.
وعرفت هذه الدورة مشاركة 19 فيلما طويلا وقصيرا، أنتجت جميعها سنة 2018.
وترأس لجنة تحكيم المهرجان المخرج الفلسطيني ماهر حشاش، وضمت في عضويتها كاتبة السيناريو المصرية سناء الشيخ، والمخرج المغربي فؤاد السوبية، والمخرج الإيطالي بارباغليو أريغو، والمخرجة اليونانية ستيلا بليسي، والمنتج الفرنسي أودي روس.
وعرفت الدورة الأولى من هذا المهرجان مشاركة 10 بلدا وهي فرنسا والبرتغال وإسبانيا والمكسيك واليونان والهند وتونس والجزائر ومصر والمغرب.
وتميزت هذه الدورة المنظمة بتعاون مع مجلس جهة فاس مكناس، والجماعة الحضرية لفاس، والمركز السينمائي المغربي بتنظيم ورشات تهم الإخراج والسيناريو، من تأطير المخرج المغربي عبد الله الزروالي،

FESTIVAL DE FES  - العرب تيفي Al Arabe TV

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.