المغرب : خريبكة تحتضن فعاليات الدورة 12 للمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي في الفترة من 22 إلى 25 دجنبر 2021

إدارة المهرجان قررت اهداء الدورة 12للسينمائي المغربي الأستاذ نورالدين الصايل تكريما لعطاءاته السينمائية

2021-04-25T18:08:36+01:00
2021-04-25T18:31:52+01:00
24 ساعةالعرب الثقافية و الفنية
25 أبريل 2021191 مشاهدة
المغرب  : خريبكة تحتضن فعاليات الدورة 12 للمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي في الفترة من 22 إلى 25 دجنبر 2021
رابط مختصر
الكاتب : محمد بلغريب
قناة العرب تيفي – خريبكة – المغرب : تخبر جمعية المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة/المغرب، كافة المخرجين والمنتجين والمهنيين والمهتمين، أنها ستنظم الدورة 12 للمهرجان في الفترة من 22 إلى 25 دجنبر 2021، و هي دورة قررت الجمعية المنظمة أن تحمل اسم الراحل السينمائي المغربي” الأستاذ نور الدين الصايل” تكريما لعطاءاته السينمائية،
وحسب بلاغ إدارة المهرجان ، توصل موقع “قناة العرب تيفي ” بنسخة منه ، فان ، إدارة المهرجان، ستتلقى الأفلام الراغبة في الترشح ضمن خانة المسابقة الرسمية (مسابقة المحترفين) ومسابقة أفلام الهواة، آخر أجل لتلقي الأفلام نهاية شهر يونيو 2021.
ترسل ملفات الترشح عبر بريد الجمعية العادي (جمعية المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة صندوق البريد 1306، حي القدس خريبكة المغرب)؛أو ترسل على البريد الإلكتروني : afifdok@gmail.com يتضمن ملف الترشح، صورة المخرج وسيرته الذاتية في حدود أربعة أسطر باللغة العربية والإنجليزية، ملصق الفيلم وملخصه في حدود ثلاثة أسطر باللغة العربية والإنجليزية، ورسالة قصيرة موجهة إلى رئيس الجمعية تسمح بعرض الفيلم ضمن المسابقة الرسمية للمهرجان، في حالة انتقائه.
يشترط في الأعمال المرسلة الجودة على مستوى الصوت والصورة، توقيت الفيلم غير محدد، تقبل الأفلام المنتجة خلال سنوات : 2019 و2020 و2021، تتبارى الأفلام المنتقاة على مجموعة من الجوائز سيتم تحديدها في بلاغ خاص، صحبة أعضاء لجان التحكيم، مع نشر بلاغات عديدة وبشكل تدريجي عن كل الفقرات التنشيطية الموازية وتفاصيل أخرى تخص هذه الدورة ، كافة تفاصيل الدورة (قبل وأثناء وبعد المهرجان)،

ستكون على موقع المهرجان: www.afifdok.org

المصدرقناة العرب تيفي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.