المغرب : عبد الوهاب فاضل الكاتب العام لإقليم مولاي يعقوب يؤكد أن الطفولة المبكرة تساهم في تعزيز التربية والنهوض بصحة الأم والطفل

24 ساعةإعلامالمغربسلايدر 1
25 أكتوبر 2019wait... مشاهدة
المغرب : عبد الوهاب فاضل الكاتب العام لإقليم مولاي يعقوب يؤكد أن الطفولة المبكرة تساهم في تعزيز التربية والنهوض بصحة الأم والطفل
رابط مختصر

فاس – المغرب – (العرب تيفي ) – تم يوم الخميس بمولاي يعقوب إطلاق حملة إعلامية وتحسيسية حول النهوض بالطفولة المبكرة، بحضور مختلف الفاعلين المعنيين على الصعيد الإقليمي.
وفي كلمته بمناسبة إطلاق الحملة المنظمة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، من 21 أكتوبر الى 4 نونبر، أبرز الكاتب العام لإقليم مولاي يعقوب، عبد الوهاب فاضل، الأهمية القصوى التي يكتسيها النهوض بالطفولة المبكرة على الصعيدين الاقليمي والوطني.
وقال ان العملية تأتي تطبيقا للتعليمات السامية المتضمنة في الرسالة التي وجهها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، الى المشاركين في المناظرة الوطنية الأولى للتنمية البشرية، ليوم 19 شتنبر الماضي، والتي شدد فيها جلالته على أهمية الاستثمار في الجوانب اللامادية للتنمية البشرية، الذي تعتبر الطفولة المبكرة أحد محاوره الأساسية.
وأشار الكاتب العام للإقليم الى أهمية المرحلة الأولى من الحياة في تطوير الرأسمال البشري موضحا أن هذه المبادرة التي تستهدف الآباء والفاعلين في قطاع الطفولة المبكرة وكذا المسؤولين، تروم المساهمة في تعزيز التربية التمهيدية والنهوض بصحة الأم والطفل، كرافعتين للطفولة المبكرة.
وقدم بمناسبة اللقاء عرضان من طرف رئيس قسم العمل الاجتماعي بإقليم مولاي يعقوب والمندوب الاقليمي للصحة، تم خلالهما شرح الممارسات الجارية في مجال التتبع الطبي وتغذية المرأة الحامل ورضيعها، فضلا عن رعاية الطفل في البيت وفضاء التربية التمهيدية على السواء.
ويندرج الاجتماع ضمن سلسلة من اللقاءات المسطرة عبر مناطق المملكة، والتي تستهدف مختلف الفاعلين من سلطات عمومية ونسيج جمعوي وممثلي القطاع الخاص وخبراء، في أفق تكريس انخراطهم في هذه الرؤية العامة المتعلقة بالنهوض بالطفولة المبكرة.
وخلال هذه الحملة، تمت أيضا برمجة زيارات ميدانية لأقاليم وعمالات المملكة لتقييم سير المنجزات والأوراش المقررة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، بارتباط مع مجال الطفولة المبكرة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.