المغرب : وزير الثقافة والاتصال يفتتح موقع ليكسوس الأثري بعد تهيئته وإعداده للزائرين

24 ساعةالمغربثقافةسلايدر 1
21 أبريل 2019wait... مشاهدة
المغرب  : وزير الثقافة والاتصال يفتتح موقع ليكسوس الأثري بعد تهيئته وإعداده للزائرين
رابط مختصر

العرائش – شمال المغرب – العرب TV- سهام الناصري –

افتتح الدكتور محمد الاعرج وزير الثقافة والاتصال، مساء يوم السبت 20 ابريل 2019، الموقع الاثري “ليكسوس” بالعرائش بعد اعادة تهيئته ليتماشى مع ربط الماضي بالحاضر، والحفاظ على التراث الأركيولوجي والارث الثقافي ، ليجعل منه تراثا اللاماديا يساهم في الاقتصاد السياحي ـ التاريخي يعود بالنفع على الاقليم بصفة خاصة والوطن عامة.
وذكر وزير الثقافة والاتصال في كلمة الافتتاح ، مضامين “الرسالة الملكية الموجهة للمشاركين في الدورة 23 للتراث للجنة التراث العالمي بمراكش في 26 نونبر من سنة 1999 التي تؤكد على ضرورة اعتماد رؤية ديناميكية بخصوص هذه الحماية قوامها إدماج تراثنا في مشاريع التنمية وليس فقط تحنيطه في إطار رؤية تقديسية للماضي”.
وقال السيد الوزير ان أصول ليكسوس ترجع إلى نهاية القرن الثاني عشر قبل الميلاد، تاريخ الاستقرار الفينيقي بها و بناء معبد إلههم (ملقارط) على مساحة تقدر بـ 14 هكتار”
كما استعرض التجارب الدولية في حماية التراث الثقافي والأركيولوجي من خلال المحافظة على رصيده الذي يؤرخ لحقب من حياة البشرية، وجعلها هوية ثقافية ومكسبا لبلدانها ومنها تاريخ المغرب، والذي يعد موقع ليكسوس تراثا عالميا من قبل اليونيسكو.
من جانبه ، أوضح السيد هشام حسيني محافظ الموقع الاتري ليكسوس ،على أن التدشين الرسمي
للمحافظة الموقع أتى بعد الانتهاء من مشروع إعادة الاعتبار وتهيئة الموقع التاريخي، بحكم انه اقدم مدينة في تاريخ المغرب، مشيرا إلى أن الحفريات بدأت منذ أواخر القرن 19 ومازالت مستمرة الآن بنسبة أقل.
وأضاف نفس المتحدث أن مدينة “ليكسوس” تميزها مكونات أركيولوجية مهمة جدا، من ضمنها المسرح الروماني ، القصر الملكي ،معمل تصدير السمك، ومسجد ، إضافة إلى الأسطورة التي توثق للتاريخ الثقافي للموقع، إلى أن “ليكسوس” معروفة بالدرجة الأولى بأسطورة قطف التفاحات الذهبية من طرف هيرقل في حدائق “الهيسبيريس”.
كما كما أكد السيد هشام حسني لجريدة العربTv، انه كان من الضروري انشاء بنية تحتية بعين المكان للحرس على الموقع وحمايته، ومساعدة زوار سواء المغاربة او الاجانب على التعريف بالموقع وخباياه في ظروف مناسبة وواضحة ،مضيفا على ان المحافظة ستكون لها إضافة نوعية في المشهد الثقافي والتاريخي للمملكة المغربية.
كما تم زيارة الموقع الاتري ليكسوس كل من الوفد المرافق للسيد الوزير الدكتور محمد الاعرج ،السيد عامل جلالة الملك على اقليم العرائش ،رئيس مجلس المدينة رئيس المجلس الاقليمي..والذي يحتوي على عدة مرافق علمية وسياحية، وهي عبارة عن مخازن ومختبر وقاعة للعروض والمحاضرات وقاعة الورشات والمكاتب الإدارية ، إضافة إلى فضاءات العروض التي تضم جميع معطيات موقع “ليكسوس” من تاريخ وأهمية البنيات الأركيولوجية والميتولوجية، وعدد من القطع الأثرية التاريخية التي تم العثور عليها بعين المكان.
وبحسب وزارة الثقافة والاتصال المغربية فإن مدينة ليكسوس تأسست على يد التجار الفينيقيين في القرن الثامن قبل الميلاد وظلت عامرة على مدى 22 قرنا، من القرن الثامن قبل الميلاد إلى القرن الرابع عشر الميلادي، حيث انتقلت من مدينة مورية مستقلة مزدهرة إلى مستوطنة رومانية ثرية ثم مدينة إسلامية باسم “تشميس”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.