الملك محمد السادس يدشن مشاريع اجتماعية بمدينة الرشيدية

غير مصنف
5 أكتوبر 2013wait... مشاهدة
الملك محمد السادس يدشن مشاريع اجتماعية بمدينة الرشيدية
رابط مختصر

الرباط – العرب الاقتصادية –

أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم السبت بالرشيدية، على إعطاء انطلاقة أشغال إنجاز الشطر الأول من القطب الحضري الجديد “رياض الرشيدية”، وتدشين حلبة لألعاب القوى أنجزت وفق المعايير الدولية. وتأتي هذه المشاريع لتلبية حاجيات الفئات المتوسطة والأسر ذات الدخل المحدود في مجال السكن، وكذا المساهمة في تطوير الملكات الرياضية لدى أطفال وشباب المنطقة، وذلك عبر تعزيز تجهيزات القرب بالإقليم.
وسينجز الشطر الأول من القطب الحضري “رياض الرشيدية”، الذي رصدت له استثمارات بقيمة 152 مليون درهم، على مساحة إجمالية قدرها 34 هكتارا ، وستستفيد منه أزيد من 2600 أسرة. ويضمن هذا القطب ،على الخصوص، تهيئة 373 بقعة أرضية للسكن الجماعي، و419 بقعة للسكن الوقائي (بقع سكنية اقتصادية مخصصة للأسر ذات الدخل المنخفض والمتوسط)، و128 بقعة مخصصة للفيلات، و54 قطعة لأنشطة مختلفة ، إلى جانب عدد من القطع الأرضية المخصصة لاحتضان تجهيزات سوسيو- اقتصادية للقرب (فرن، حمام، مدرسة، إعدادية، ملاعب رياضية، مسجد …).
كما يتضمن هذا المشروع، الذي تشرف عليه مجموعة العمران، بعدا بيئيا بحيث يشمل تجهيز هكتارين من الفضاءات الخضراء وغرس 1200 شجرة. إن هذا القطب الحضري المستقبلي المندمج “رياض الرشيدية”، الذي يأتي تنفيذا للتعليمات الملكية السامية، سيؤمن ،خلال السنوات القادمة، تعميرا متوازنا سيتيح تخفيف الضغط على مدينة الرشيدية، كما سيمكن من تزويد السوق بعرض سكني يستجيب لحاجيات جميع الشرائح الاجتماعية، وخاصة ذات الدخل المتوسط.
أما حلبة ألعاب القوى بالرشيدية، التي دشنها جلالة الملك اليوم، فتندرج في إطار الجهود الرامية إلى تأهيل وتعزيز البنيات التحتية الرياضية بالإقليم، والتشجيع على ممارسة الرياضة بالجهة.
وأنجزت حلبة ألعاب القوى بالرشيدية من طرف الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى باسثمار إجمالي فاق 17 مليون درهم. وتشتمل على حلبة مطاطية تتألف من ست ممرات (مع إمكانية توسيعها إلى ثمان ممرات)، وملعب معشوشب، وفضاءات للقفز والرمي، ومستودعات للملابس، ومحلات لمعدات التدريب، ومدرجات تتسع لÜ 350 متفرج.
وستشكل هذه المنشأة الجديدة، التي تعد جزءا من برنامج تطوير البنيات التحتية الوطنية في مجال ألعاب القوى الذي رصد له غلاف مالي قدره 578 مليون درهم، فضاء للتدريب وتنظيم التظاهرات الرياضية، الأمر الذي سيساعد على بروز أبطال جدد قادرين على تمثيل المملكة في مختلف المنافسات.
وتندرج هذه الحلبة في إطار الجهود الرامية إلى تمكين الإقليم من بينات تحتية رياضية ذات جودة، كما هو الشأن بالنسبة للقاعة المغطاة متعددة الرياضات بأرفود التي تطلبت غلافا إجماليا يناهز 4 ملايين درهم. وبمناسبة تدشين حلبة ألعاب القوى بالرشيدية سلم رئيس الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى السيد عبد السلام أحيزون لجلالة الملك تذكار الدورة السادسة للملتقى الدولي محمد السادس لألعاب القوى التي نظمت في 9 يونيه 2013 .
وهكذا ،فإن هذه المشاريع تأتي لتعزيز مختلف الأوراش الجاري تنفيذها على مستوى الإقليم، والتي تروم على الخصوص، تحسين ظروف عيش المواطنين وتثمين طاقات الشباب سعيا إلى جعلهم فاعلين حقيقيين في التنمية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.