تركيا تدعو الى مقاطعة بضائع الشركات الإسرائيلية

عربي و دولي
2 أغسطس 2014wait... مشاهدة
تركيا تدعو الى مقاطعة بضائع الشركات الإسرائيلية
رابط مختصر

الرباط  – العرب الاقتصادية –

في الوقت الذي تتصاعد فيه في تركيا دعوات مقاطعة بضائع الشركات الإسرائيلية، وتلك الداعمة لإسرائيل، أكد خبراء في عالم الأعمال التركي استطلعت الأناضول آراءهم على أن مقاطعة اقتصادية واسعة النطاق لإسرائيل ستلحق ضررا دائما باقتصادها.
وقال رئيس بورصة إسطنبول للسلع “علي كوبوز”، إن اتساع نطاق مقاطعةالمسلمين في أنحاء العالم للبضائع ذات المنشأ الإسرائيلي، بدأ بالفعل في ترك آثار دائمة على الاقتصاد الإسرائيلي، مشيرا إلى أن استمرار المقاطعة المنظمة قد يتسبب بأزمة مالية في إسرائيل.

وأعرب “كوبوز”، عن اعتقاده بأن المقاطعة ستتسبب في إفلاسات في الاقتصاد الحقيقي، ومن ثم في القطاع المصرفي، في حال تطبيقها بشكل صارم، ومستمر.
وأكد “كوبوز”، على ضرورة أن توجه المقاطعة لمنتجات الشركات التي تقدم دعما مباشرا لإسرائيل.
بدوره قال رئيس جمعية رجال أعمال أسود الأناضول “مصطفى كوجا”، إن أي اقتصاد في العالم لا يمكنه الصمود لوقت طويل أمام مقاطعة اقتصادية واعية، وشاملة، ومستمرة، وفي وجه احتجاجات مستمرة.
وأشار “كوجا”، إلى أن النقطة المحورية لنجاح المقاطعة، والاحتجاجات تكمن في التخطيط لهما بشكل واعٍ، بحيث يتم جمع المعلومات عن الشركات، التي تخدم الأهداف الصهيونية بشكل مباشر، وتتم مقاطعتها، لافتا إلى ضرورة عدم تكرار الأخطاء، التي وقعت فيها دعوات المقاطعة في الماضي بهذا الصدد، والتي أدت إلى إضعافها، وعدم تحقيقها لأهدافها.

عذراً التعليقات مغلقة