ريال مدريد يضحي بجودة الفريق من أجل عيون بيل

رياضة
3 سبتمبر 2013wait... مشاهدة
ريال مدريد يضحي بجودة الفريق من أجل عيون بيل
رابط مختصر

الرباط  – العرب الاقتصادية  –

ريال مدريد يعلن إفلاسه.. ربما لو قرأ أحد جماهير الميرنغي هذا الخبر يوماً ما لكان أهون مما حدث لنادي العاصمة الأسبانية في فترة الإنتقالات الصيفية خاصة في اللحظات الأخيرة التي فرط فيها في نجوم من العيار الثقيل أمثال
كاكا وأوزيا.
في بداية سوق الإنتقالات في حزيران / يونيو الماضي كانت جماهير النادي الملكي تتشوق لقدوم مهاجم جديد في ظل الإنخفاض الملحوظ في مستوى كريم بنزيمة وغونزالو هيغواين.
بالرغم من الإحتياج الواضح لريال مدريد في ضم مهاجم صريح من طينة كافاني أو فالكاو أو إبراهيموفيتش أو لويس سواريز, كانت إدارة النادي الملكي تلهث وراء التوقيع مع الجناح الويلزي غاريث بيل لاعب نادي توتنهام هوتسبر الذي إنتقل أخيراً لقلعة سانتياغو بيرنابيو في صفقة تجاوزت حاجز ال 90 مليون يورو رغم عدم إحتياج الفريق لخدمات بيل على المستوى
التكتيكي بقدر إحتياجه الأكبر للتعاقد مع مهاجم صريح.
لم يكتفي ريال مدريد بعدم التعاقد مع مهاجم, بل فرط أيضاً في مهاجمين غونزالو هيغواين وكاليخون لصالح نابولي ليصبح هجوم الفريق كريم بنزيمة المتذبذب المستوى والناشئ موراتا.
في وسط الإحباط الذي تعيشه جماهير العاصمة الأسبانية لعدم التعاقد مع مهاجم, حسم النادي صفقة إنتقال الجناح الويلزي غاريث بيل وتم تقديمه رسمياً لجماهير ملعب سانتياغو بيرنابيو في ظهر أخر يوم من سوق الإنتقالات, ولكن فرحة جماهير الميرنغي لم يمر عليها سوى ساعات قبل أن تصدم برحيل لاعبين في مركز واحد في نفس اليوم.
كاكا النجم البرازيلي السئ الحظ تم التخلي عنه بالمجان لصالح ناديه القديم ميلان, بعد أن دفع فيه 65 مليون يورو مقابل شرائه في صيف عام 2009.
بعد أن فرط ريال مدريد في كاكا بساعات, تخلى عن لاعب أخر يلعب في نفس المركز وهو صانع الالعاب مسعود أوزيل نجم ريال مدريد الأبرز في الأعوام الثلاثة الأخيرة بعد كريستيانو رونالدو, ليحل خبر إنتقال أوزيل لأرسنال في أخر دقائق الميركاتو كالصاعقة على جماهير النادي الملكي.
الغريب إنه لا يوجد سبب منطقي في ما فعلته إدارة نادي ريال مدريد في الأيام الأخيرة لسوق الإنتقالات, فكاكا لا يقدم مع الفريق ماكان يتوقع منه خاصة في ظل تألق أوزيل وقدوم المتالق الاخر إيسكو, فكان من الممكن الإستفادة مادياً من لاعب بإسم تجاري كبير مثل كاكا ببيعه مثلاً لأحد عمالقة الدوري الفرنسي أو نادي لوس أنجلوس غلاكسي في الولايات المتحدة الأمريكية, ولكن التفريط في خدماته بالمجان لصالح ميلان يثير تساؤلات عديدة.
بعد التخلص من كاكا, من المنطقي أن يتم المحافظة على أوزيل, لأن أوزيل وإيسكو هم صناع ألعاب ريال مدريد في ظل تراجع مودريتش في مركز الإرتكاز ليعوض غياب تشابي ألونسو المصاب وتراجع مستوى خضيرة وعدم تجربة الوافد الجديد إيارمندي بعد.
في مجرد 24 ساعة وبدون أي مقدمات رحل أوزيل لصفوف المدفعجية ليترك فراغ كبير في مركز صانع الألعاب في ريال مدريد خاصة إذا تعرض إيسكو للإصابة أو الإيقاف.
كيف سيواجه ريال مدريد برشلونة في الكلاسيكو أو يوفنتوس في دوري أبطال أوروبا بلاعبي إرتكاز مثل خضيرة وإيارمندي على سبيل المثال ومهاجم مثل موراتا, هل هؤلاء من سيقودوا النادي الملكي للتتويج العاشر؟
أعتقد أن العذر الوحيد الذي قد تتقبله جماهير ريال مدريد عن تصرفات الإدارة الغير منطقية في الميركاتو, هو أن يكون النادي قد أعلن إفلاسه ليتخلص من كل هؤلاء النجوم !.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.