صندوق الإيداع و التدبير يعقد اتفاقا استراتيجيا مع جهة مراكش آسفي

2017-10-25T19:42:33+01:00
2017-10-25T19:44:24+01:00
24 ساعةالمغربسلايدر 1
25 أكتوبر 2017wait... مشاهدة
صندوق الإيداع و التدبير يعقد اتفاقا استراتيجيا مع جهة مراكش آسفي
رابط مختصر

مراكش: العرب تي في

ذكر بلاغ لصندوق الإيداع و التدبير  أنه عقد اتفاقا كع جهة مراكش أسفي تهدف إلى و تقديمه  الخبرة و المرافقة التقنية في تطبيق برنامج التنمية الجهوي لمراكش آسفي.
وأفاد البلاغ أن السيد عبد اللطيف زغنون المدير العام لصندوق الإيداع والتدبير والسيد أحمد اخشيشين رئيس المجلس الجهوي لمراكش آسفي، قاما بحضور السيد والي الجهة، بتوقيع اتفاقية شراكة استراتيجية تهم مواكبة صندوق الإيداع و التدبير و تقديمه  الخبرة و المرافقة التقنية في تطبيق برنامج التنمية الجهوي لمراكش آسفي.

و تتجسد تدخلات صندوق الإيداع و التدبير في ما يلي :

  • الإدارة بالتفويض لمشاريع مناطق صناعية و تجارية.

  • تقديم خدمات الهندسة التقنية.

  • تقديم خدمات استشارية و مواكبة الجهة في بناء المشاريع و تمويلها.

  • تقديم الدعم لتنمية أنشطة التمويلات الصغرى.

وأشار البلاغ إلى  أن  برنامج التنمية الجهوي لمراكش آسفي يدور حول رؤية استراتيجية وشاملة للتنمية المستدامة بالإضافة لبرنامج يتكون من مجموعة من المشاريع الهيكلية المرتبطة بمهامها أو بتلك الخاصة بالدولة.
وأضاف البلاغ أنه في إطار خطته الاستراتيجية 2020،  قام صندوق الإيداع و التدبير بإعادة هيكلة أساليب تدخله في مجال التنمية الترابية من صفة « فاعل مباشر » إلى صفة « خبير/مزود بالخدمات » كتمركز جديد.
بذلك سيزود صندوق الإيداع و التدبير الجماعات الترابية بما راكمه من خبرة في مجال الهندسة و تهيئة مناطق صناعية ومناطق الحضرية و إدارة المشاريع التي تتطلب إجراء ات قانونية معقدة و هندسة مالية.
و قال السيد زغنون خلال حفل التوقيع ان “جهة مراكش آسفي هي الجهة الأولى التي يعقد معها صندوق الإيداع و التدبير هذا النوع من الشراكة التي ستتوج بالتأكيد بشراكات مماثلة مع جهات أخرى. لكن الشراكة مع جهة مراكش آسفي على وجه الخصوص تعتبر أحسن انطلاقة للطموح الجديد لصندوق الإيداع و التدبير لمواكبة الجهوية الموسعة للمملكة. »
تعتبر هذه الشراكة تعبيرا ملموسا للتمركز الجديد لصندوق الإيداع و التدبير و تعكس توجهه  نحو تنمية الجماعات الترابية و تمكينها من الاستفادة من خبرة المجموعة في المهن المرتبطة بالتنمية الترابية و ذلك بتطوير عرض شامل و مندمج يشمل البناء والتصميم بالإضافة لتسويق و تدبير المشاريع.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.