عشرات الآلاف يحتشدون لتأييد الجيش في مصر ومقتل سبعة في احتجاجات

غير مصنف
25 يناير 2014wait... مشاهدة
عشرات الآلاف يحتشدون لتأييد الجيش في مصر ومقتل سبعة في احتجاجات
رابط مختصر

القاهرة – مكتب العرب الاقتصادية – خالد زين الدين –

قتل سبعة أشخاص خلال مسيرات مناوئة للحكومة يوم السبت في الوقت الذي احتشد فيه عشرات الآلاف تأييدا للجيش مما يبرز مدى تعقيد الوضع السياسي في البلاد بعد ثلاث سنوات من سقوط الرئيس الأسبق حسني مبارك.
وذكرت وكالة رويترز أن قوات الأمن أطلقت  قنابل الغاز المسيل للدموع وأعيرة نارية في الهواء في مسعى لمنع المتظاهرين المعارضين للحكومة من الوصول إلى ميدان التحرير رمز انتفاضة عام 2011 التي أطاحت بمبارك.
وبدلا من الاحتفال بالانتفاضة تجمعت حشود من المصريين في ميدان التحرير بالقاهرة للتعبير عن تأييدهم للقائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي.
وأبرزت الهتافات المؤيدة للسيسي الرغبة السائدة في وجود رجل عسكري حازم يمكن الاعتماد عليه في إنهاء الاضطرابات السياسية التي تشهدها مصر منذ انتفاضة 2011 والتي عصفت باقتصاد البلاد.
غير أنه لا تلوح في الأفق بوادر على إنهاء العنف في الشوارع مع سماع دوي إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع في وسط القاهرة أثناء مواجهات بين الشرطة ومحتجين مناوئين للحكومة.
وقتل أربعة محتجين في مناطق مختلفة بالعاصمة التي نشرت فيها ناقلات جنود مدرعة لحفظ الأمن كما وضعت أجهزة للكشف عن المعادن في التحرير ليمر عليها كل من يدخل الميدان.
وفي محافظة المنيا بجنوب البلاد قال العميد هشام نصر مدير البحث الجنائي بمديرية أمن المحافظة إن شخصين قتلا في اشتباكات بين أنصار مرسي وقوات الأمن.
ولقيت امرأة حتفها في الاسكندرية ثاني كبرى المدن المصرية أثناء اشتباكات بين أنصار الرئيس
المعزول وقوات الأمن.
وعزل السيسي الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في يوليو تموز الماضي بعد احتجاجات شعبية حاشدة ضد ما وصفه معارضوه بسوء الإدارة والحكم الاستبدادي المتزايد.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.