قناة العرب تيفي : المغرب يستعد لإنشاء أول فندق “كانوبي باي هيلتون” في شمال إفريقيا

قناة العرب تيفي

العرب تيفي2 يوليو 2020wait... مشاهدة
قناة العرب تيفي : المغرب يستعد لإنشاء أول فندق “كانوبي باي هيلتون” في شمال إفريقيا
رابط مختصر

محمد بلغريب
الدار البيضاء – ” قناة العرب تيفي” – وقعت شركة “هيلتون”، الرائدة عالميا في مجال الفندقة والضيافة والمدرجة في بورصة نيويورك تحت رمز (HLT)، اتفاقية تدبير مع شركة استثمارية تابعة ل”ياميد كابيتال”، الفاعل البارز في قطاع العقار في المغرب، من أجل إنشاء فندق جديد يحمل علامة “كانوبي باي هيلتون” في مدينة الدار البيضاء.
وتم الإعلان عن إنشاء الفندق، والذي يضم 158 غرفة ، مساء أمس الثلاثاء أثناء بث الحلقة الأولى من برنامج “ميتروبوليتان كازابلانكا”،الذي عرض مباشرة على شبكة الإنترنت وخصصت فقراته لمدينة الدار البيضاء النابضة بالحياة.
ومثل شركة هيلتون العالمية، أثناء بث الحلقة كل من كريس ناسيطا الرئيس والمدير التنفيذي لمجموعة هيلتون ويوكيم جان سليفر، رئيس فروع هيلتون في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا .
يقع كانوبي باي هيلتون في منطقة المثلث الذهبي بالدار البيضاء ، أكبر مدينة بالمغرب، حيث سيتم تشييده في إطار مشروع “ميتروبوليتان”، وهو مشروع يتم تطويره ليضم مرافق سكنية وإدارية بجانب الفندق.
ومن المتوقع أن يبدأ فندق كانوبي باي هيلتون الدار البيضاء، وهو أول فندق يحمل تلك العلامة في المغرب وشمال أفريقيا، باستقبال الزبناء بحلول سنة 2024، كما سيضم ثلاث مطاعم، وأربع قاعات للندوات ، وقاعة كبيرة للمؤتمرات، بالإضافة إلى قاعة مخصصة للرياضة، ومسبح خارجي للاستمتاع بأشعة الشمس.
وبهذه المناسبة، أبرز كارلوس خنيصر، نائب رئيس قطاع التطوير بهيلتون في الشرق الأوسط وإفريقيا ” أن اختيار مدينة الدار البيضاء من أجل إطلاق مشروع ” كانوبي باي هيلتون” لم يأت بمحض الصدفة، فالمدينة هي العاصمة الاقتصادية والمالية، وتتمركز وسط شبكة الطرق الحضارية في المغرب، لافتا إلى أن إنشاء الفندق فيها يمثل خطوة مهمة ضمن الخطة المتعلقة بتوسع هيلتون في المملكة.
وقال أيضا ” لا أخفيكم أنني سعيد جدا لأننا أبرمنا هذه الإتفاقية مع شركة “ياميد كابيتال” الرائدة في قطاع العقار بالمغرب بهدف تشييد فندق جديد في قلب مشروع ميتروبوليتان الدار البيضاء “.
المصدرقناة العرب تيفي
العرب تيفي

KING4MEDIA شركة مغربية لانشاء المواقع و الاعلانات على WEB

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.