قنبلة الصيف لرئيس ريال مدريد : حلم التعاقد مع نيمار آو مبابي …؟!

8 يونيو 2019wait... مشاهدة
قنبلة الصيف لرئيس ريال مدريد : حلم التعاقد مع نيمار آو مبابي …؟!
رابط مختصر

العرب TV – الرباط 

نشوة كبيرة يعيشها جمهور ريال مدريد خلال هذه الأيام الصفقات تتوالى والفريق بدأت ملامحه تتبين للجميع وتحديدا عقب التوقيع مع المهاجم لوكا يوفيتش والأيقونة لهذا الصيف ايدن هازارد ، ولكن لا يزال هناك سؤال مهم لدى الكثير سواء جمهور الريال أو المهتمين بسوق الانتقالات … هل السيد بيريز لدية قنبلة الصيف او كما يقول البعض الكرزة التي توضع في أعلى الكيكة لهذا الصيف والقصد هنا على نجم كبير مثل مبابي أو نيمار …؟!
لا يجب ان نتحدث بعاطفة او نبالغ بسبب نشوة التعاقدات الحالية لان الامنيات شيء والواقع شيء اخر … فكرة ان يتعاقد الريال هذا الموسم مع نجم سوبر وبمبلغ كبير هي مستبعدة لعدة اسباب
1- ريال مدريد حاليا يفكر بشكل شبه رسمي في لاعب خط وسط والخيار إما بوقبا أو اريكسن
2- الفريق حاليا وصل الى 345 مليون من الصرف وبكل تأكيد لابد من التعاقد مع لاعب وسط اما بوقبا 140 مليون او اريكسن 100 مليون تقريبا هذا يعني ان الريال سيصل الى 450 مليون او 500 مليون وهو رقم كبير جدا ومن الصعب تخطية في صيف واحد
3- على افتراض ان الريال لم يحقق المامول منه الموسم القادم وهذا متوقع ترى ما هي الخيارات المتاحه أمام بيريز حينها لو تعاقد هذا الصيف مع نيمار او مبابي …؟! حتما سيزداد الضغط بشكل اكبر عليه
4- ارتباطا بالنقطة السابقة من الخطا ان يرمي بيريز بكل اوراقة في اول موسم بل هو بحاجة ان ياتي في الصيف القادم بصفقة كبيرة تعزز موقف النادي اعلاميا وماليا وبكل تاكيد لا يوجد نجمي شباك كبار حاليا في الساحه سوى مبابي بطل العالم والموهوب نيمار
أخيرا وليس اخرا من الممكن ان يتعاقد الريال هذا الصيف مع احدهم ولكن بشرط ان يبدي اللاعب رغبته في الرحيل او ان باريس هو الاخر لدية رغبة في خروج اللاعب ولعل الأقرب نيمار نظرا لانزعاجة الكبير من النادي حاليا وهو لا يجد نفسة في الدوري الفرنسي ولن يسجل اي نقاط ايجابية في سجلاته … ناهيك بان نيمار من حيث العلامة التسويقية هو ثالث افضل لاعب في العالم بعد رونالدو وميسي بالتالي رغبة الريال فيه ستكون اكبر على الأقل هذا الموسم .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.