مديرة منظمة الصحة تؤكد في جنيف أن ثلات دول متضررة من فيروس ايبولا هي غينيا وليبيريا وسيراليون

طب وتغذية
13 سبتمبر 2014wait... مشاهدة
مديرة منظمة الصحة تؤكد في جنيف أن ثلات دول متضررة من فيروس ايبولا هي غينيا وليبيريا وسيراليون
رابط مختصر

الرباط  – العرب الاقتصادية – ادريس التسولي –

 قالت منظمة الصحة العالمية أخيرا إن تفشي فيروس الإيبولا في غرب أفريقيا يتخطى قدرات السلطات الصحية على احتوائه لا سيما في الدول الثلاث الأكثر نكبة بالمرض وهي غينيا وليبيريا وسيراليون.
ونقلت وكالة رويترز عن مارغريت تشان مديرة منظمة الصحة في مؤتمر صحافي في جنيف «أن الدول الثلاث الأكثر تضررا من المرض وهي غينيا وليبيريا وسيراليون وعدد الاصابات الجديدة يزيد بسرعة أكبر كثيرا من القدرة على التعامل معها في مراكز العلاج الخاصة بالإيبولا».
وبدأ ظهور الوباء في مارس/ آذار وأصيب به مواطنون في نيجيريا والسنغال أيضا. وتسببت اسوأ موجة من وباء الحمى النزفية ايبولا بوفاة اكثر من 2400 شخص في غرب افريقيا، وفق حصيلة جديدة لمنظمة الصحة العالمية نشرت الجمعة واكدت بلوغ الاصابات مرتين أكثر من الوفيات.
وقالت «في الدول الثلاث الاكثر تضررا، يتزايد هذا الرقم بسرعة تفوق قدرات استجابة المجتمع الدولي له». 
واضافت انه في ليبيريا لم يعد يتوفر أي سرير لعلاج مرضى ايبولا. 
ولم تحدد ان كانت هذه الارقام تشمل نيجيريا، بالإضافة الى الدول الاربع التي يتفشى فيها الوباء في غرب افريقيا وهي غينيا وسيراليون وليبيريا.
وكانت منظمة الصحة العالمية اوردت في احصاء سابق الثلاثاء ان 2300 شخص لقوا حتفهم نتيجة المرض في الدول الاربع منذ بداية العام. 
واعلن وزير الصحة في كوبا في مؤتمر صحافي مع تشان في وقت سابق من الجمعة أن بلاده سترسل 165 طبيبا وممرضة الى سيراليون لمدة ستة اشهر للمساعدة في مكافحة ايبولا.

عذراً التعليقات مغلقة