منظمة التعاون الإسلامي تدعو لعقد قمة استثنائية بدعوة من السعودية لبحث التصعيد الإسرائيلي

24 ساعةسلايدر 1عربي و دولي
11 سبتمبر 2019wait... مشاهدة
منظمة التعاون الإسلامي  تدعو لعقد قمة استثنائية بدعوة من السعودية لبحث التصعيد الإسرائيلي
رابط مختصر

الرباط – العرب تيفي – وكالات  –  قالت منظمة التعاون الإسلامي،اليوم الأربعاء، إنها ستعقد اجتماعا استثنائيا بدعوة من السعودية لبحث تصعيد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وعزمه ضم غور الأردن وشمال البحر الميت والمستوطنات بالضفة الغربية في حال إعادة انتخابه.
وقال الأمين العام الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، في بيان، الأربعاء، إن المنظمة ستعقد اجتماعا استثنائيا على مستوى وزراء الخارجية، بطلب من السعودية؛ لبحث هذا التصعيد الإسرائيلي الخطير واتخاذ الإجراءات السياسية والقانونية العاجلة للتصدي له.
وأدانت المنظمة بأشد العبارات إعلان نتنياهو، مؤكدة أنه يشكل اعتداءً جديدا على حقوق الشعب الفلسطيني، وانتهاكا صارخا لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة بما فيها قرارا مجلس الأمن الدولي رقم 242 و338.
كما حمّل الأمين العام للمنظمة حكومة الاحتلال الإسرائيلي تداعيات هذا الإعلان غير القانوني الذي من شأنه تقويض أي جهود دولية لإحلال سلام عادل ودائم وشامل وفقا لرؤية حل الدولتين.
وطالب جميع الدول والمنظمات الدولية برفض وإدانة هذا الإعلان الاستفزازي، وإلزام إسرائيل بوقف جميع إجراءاتها أحادية الجانب، باعتبارها باطلة ولاغية وليس لها أي أثر قانوني بموجب القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.
واختتم العثيمين تصريحه بالتأكيد على مواقف المنظمة ودولها الرامية إلى تحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني المشروعة وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود الرابع من يونيو/حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.
وأعلن نتنياهو، الثلاثاء، عزمه ضم غور الأردن إلى إسرائيل في حال أعيد انتخابه في الانتخابات التي ستجرى الأسبوع المقبل.
وقال، في مؤتمر صحفي: “سنضم غور الأردن وشمالي البحر الميت بعد تشكيل الحكومة الجديدة إذا فزنا بالانتخابات”، مضيفا: “سنضم كل المستوطنات في الضفة الغربية ومناطق استراتيجية أخرى في الضفة الغربية”.
ويشكل غور الأردن نحو 30% من الضفة الغربية، والمنطقة الحدودية الشرقية للضفة الغربية مع الأردن، ويُعَد منطقة استراتيجية للدولة الفلسطينية المستقبلية.
كانت إسرائيل قد أعلنت مرارا عزمها الإبقاء على احتلالها غور الأردن في إطار أي اتفاق نهائي مع الفلسطينيين لكن دون تحديد سقف زمني لاستمرار هذا الاحتلال.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.