نفي زيارة مسؤولين دوليين للشاطر والعريان يرى الحل بيد مرسي

غير مصنف
5 أغسطس 2013wait... مشاهدة
نفي زيارة مسؤولين دوليين للشاطر والعريان يرى الحل بيد مرسي
رابط مختصر

القاهرة، مصر  – مكتب العرب الاقتصادية – خالد زين الدين   –

نفت الداخلية المصرية ما بثته إحدى القنوات حول قيام نائب وزير الخارجية الأمريكي، ويليام بيرنز، ووزير خارجية قطر خالد العطية، ونظيره الإماراتي عبد الله بن زايد وممثل الاتحاد الأوروبي بزيارة نائب مرشد جماعة الإخوان المسلمين، خيرت الشاطر، الأمر الذي استبعدته جهات داخل الجماعة نفسها، إذ قال القيادي عصام العريان إن الحل بيد الرئيس المعزول محمد مرسي.

وقال مصدر أمني في وزارة الداخلية المصرية في تصريح لـCNN بالعربية، إن الوزارة لم تتلق أي إخطارات من النيابة العامة بشان زيارة استثنائية لنائب المرشد، الموجود حاليا في محبسه، حيث حددت محكمة استئناف القاهرة 25 من أغسطس/آب الجاري موعدا لبدا محاكمته بتهم تتعلق بالتحريض على قتل المتظاهرين بأحداث المقطم.

وشدد المصدر على أن الزيارة التي أعلنت عنها وسائل الاعلام لم تتم، وان المتهم متواجد حاليا بمحبسه. بينما شكك أحمد عارف، المتحدث باسم جماعة الاخوان المسلمين، بصحة الأنباء الخاصة بهذه الزيارة، وقال إنه “خبر غير سليم.”

أما عصام العريان، نائب رئيس حزب الحرية والعدالة، الجناح السياسي لجماعة الإخوان المسلمين، فقال في تعليق له على صفحته بموقع فيسبوك إن هناك “رجل واحد يمثل الشعب المصرى دستوريا وشرعيا هو اﻷستاذ الدكتور محمد مرسي وعلى كل الوفود الخارجية ان تتوجه إليه ﻷنه يملك مفتاح الحل.”

وفي وقت لاحق، أصدرت جماعة الإخوان بيانا حول الأنباء الواردة عن الزيارة قالت فيه “يؤكد الإخوان المسلمون أن الدكتور محمد مرسي هو الرئيس الشرعي المنتخب وهو وحده الذي يمثل الشعب المصري وعلى من يريد التحدث إلى المصريين في أي شأن أن يلتقيه دون سواه.”

وأضاف البيان: “كما نؤكد أن التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب هو الجهة الوحيدة المعنية بتمثيل المعتصمين والمتظاهرين السلميين ضد الانقلاب في ميادين مصر المختلفة.”

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.