نورالدين العراقي : إليك يا أبي

20 أكتوبر 202192 مشاهدة
نورالدين العراقي : إليك يا أبي
رابط مختصر
الكاتب : نورالدين العراقي
 قناة العرب تيفي - العرب تيفي Al Arabe TVتغير العالم يا أبي كثيرا منذ رحيلك، صار كل شيء معقدا، والحياة لا تشبه ما كنت تحكي لي في طفولتي، غاب الحب بدون مصلحة وأصبح الصلح مجاملة، وكثر النفاق و الخدع، وغاب دفء العائلة و صلة الرحيم، وكثر الحسد و التملق.
ذهبت يا أبي وذهب معك الأخيار والشرفاء و الصالحين وفاعلي الخير. وذهب معك زمان الحمد و القناعة والحياة البسيطة، وغابت حرارة العيد والعطل.
رحلت يا أبي، و رحلت معك لذت الحياة، وغابت النزهة و النكتة و الاستمتاع بوقت الفراغ وسط الأحبة و الأصدقاء، و رحلت معك التقاليد و الأصالة، والأكل مع الأسرة في صحن واحد.
راحت معك رائحة العنبر و الزهور و الورود، راحت معك أمسيات المدح وإحياء ليلة المولد النبوي الشريف، وأصبح العالم حزينا وقلت العدالة، وغاب الحياء و السترة، فقدنا عاداتنا وهويتنا الموروثة عن أجدادنا و عوضناها بتقاليد جديدة غريبة عن ديننا و أصالتنا.
رحلت يا أبي و رحل معك الكلام الطيب و الصادق، و رحلت معك جلسة الشاي مع الأحبة، صار الوقت سريعا والأيام كالبرق، وأصبح الإنسان وحيدا ينعزل على المجتمع، صار الزحام أينما ذهبت و كثرة السيارات و الثلوث، وغابت السكينة و الطمأنينة.
إشتقت إلى لقاءك يا أبي، ومجالستك والنظر في وجهك الكريم و العزيز علي، صرت أشبهك أكثر، أستيقظ باكرا مثلك، وأحب الحياة البسيطة و الطبيعة و الهدوء. صرت أتأمل كثيرا في الحياة وأهتم بتاريخ أمتي كما كنت.
رحلت إلى دار الخلد مبكرا، وتركتني مراهقا في الحياة وحيدا، فصارعت الحياة بكل قوتي وصورتك أمامي. كبرت يا أبي وصرت أبكي لوحدي وأشتاق وحدي لوحدي، وأقرأ وأكثب كثيرا. صرت أحب الهدوء و الجلوس أمام البحر للتأمل في الكون و عظمة الخالق. 
رحمك الله وأسكنك فسيح جناته.
المصدر: قناة العرب تيفي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.