كوفيد 19 في تصاعد بالهند : تسجيل 350 ألف إصابة جديدة في يوم واحد وهو رقم لم يسبق له مثيل عالميا

2021-04-26T14:09:49+01:00
2021-04-26T14:13:42+01:00
24 ساعةالعرب الدولية
26 أبريل 202174 مشاهدة
كوفيد 19 في تصاعد بالهند :  تسجيل 350 ألف إصابة جديدة في يوم واحد وهو رقم لم يسبق له مثيل عالميا
رابط مختصر
قناة العرب تيفي
الرباط – “قناة العرب تيفي” : في مواجهة تصاعد انتشار فيروس كورونا في الهند التي سجلت الأحد حصيلة قياسية عالمية من حيث عدد الإصابات بلغت 350 ألفا في 24 ساعة، وحيث تنتشر نسخة متحورة جديدة من الفيروس، عرضت دول عدة بما فيها دول في الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة والولايات المتحدة المساعدة. وتوفي 2767 شخصا بكوفيد-19 في غضون 24 ساعة، وهو رقم قياسي على الصعيد الوطني.
ومع تسجيل قرابة 350 ألف إصابة جديدة في يوم واحد، وهو رقم لم يسبق له مثيل عالميا، تبدو الهند البالغ عدد سكانها 1.3 مليار نسمة عاجزة عن كبح انتشار الوباء.
وفي مواجهة هذه “العاصفة”، بحسب رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، مددت السلطات المحلية إجراءات الإغلاق المعمول بموجبها في العاصمة نيودلهي لمدة أسبوع واحد.
وقال رئيس وزراء نيودلهي أرفيند كيجريوال إن “ويلات فيروس كورونا مستمرة” . وأكد موقع تويتر حذف عشرات التغريدات التي تنتقد السلطة التنفيذية في إدارة الأزمة الصحية بناء على طلب السلطات الهندية.
وبلغ عدد الإصابات في الهند 16.9 مليون منذ بدء تفشي الوباء، وحصيلة الوفيات تجاوزت 192 ألفا، ما يجعل البلاد رابع أكثر دولة تأثرا في العالم من حيث عدد الوفيات.
والأحد أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين على تويتر أن الاتحاد الأوروبي يستعد لتقديم “المساعدة” للهند لمكافحة تسارع انتشار وباء كوفيد-19، من خلال تفعيل الآلية الأوروبية للحماية المدنية. وأعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل من جانبها الأحد أن حكومتها تستعد لتقديم مساعدة عاجلة للهند. وقالت: “إلى الشعب الهندي، أريد أن أعبر عن تعاطفي الكامل حيال هذه المعاناة الرهيبة التي يسببها كوفيد-19 من جديد للسكان” .
كذلك أعلنت الحكومة البريطانية في بيان أنها أرسلت أكثر من 600 من أجهزة الطوارئ الطبية إلى الهند. وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن “معدات طبية حيوية بينها مئات من قوارير الاوكسجين وأجهزة التنفس في طريقها الآن من المملكة المتحدة الى الهند” بهدف “دعم الجهود الرامية الى تجنب الخسارة المأسوية للأرواح جراء هذا الفيروس الرهيب” .
وفي واشنطن أعلن مستشار الأمن القومي الأمريكي جايك ساليفان أنّ الولايات المتحدة ستسرل مكونات لإنتاج لقاحات ومعدات طبية “على الفور” إلى الهند. وفي باريس أيضاً، أعلنت الرئاسة الأحد أن فرنسا ستوفّر في الأيام المقبلة “دعما كبيرا بالأوكسجين” للهند.
وتغلق دول عدّة أبوابها أمام الهند. وقال وزير الخارجية البنغلادشي أ. ك عبد المؤمن الأحد إن بنغلادش المجاورة ستغلق المعابر البرية لمدة أسبوعين. كذلك، قرر الأردن وقف الرحلات الجوية الآتية من الهند اعتبارا من الأحد. وبدءا من الأحد، سيقتصر السفر من الهند إلى ألمانيا على حاملي الجنسية الألمانية، فيما أعلنت الكويت السبت تعليق رحلات تجارية مباشرة من الدولة الآسيوية أو إليها. كما أنّ الولايات المتحدة أوصت بعدم السفر إلى الهند، بما في ذلك للأشخاص الذين تلقوا لقاحات. وكانت كندا علّقت الجمعة الرحلات الآتية من الهند وباكستان لـ30 يوماً. وفي إيران، أعلنت السلطات أيضاً تدابير مقيّدة تطال المسافرين الوافدين من الهند وباكستان. ويثير رصد النسخة المتحوّرة “الهندية” في بلجيكا ثم في سويسرا القلق في أوروبا.
وفي حين تُعتبر الطفرة المسجّلة هذا الأسبوع في آسيا مرتبطة بشكل أساسي بالوضع في الهند، فإنّ النيبال شهدت أيضاً تفشياً واسعاً للوباء (+242%) مع تسجيل 1400 إصابة جديدة يوميا.
المصدرقناة العرب تيفي - وكالات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.