وزير الاتصال المغربي : الدخول السياسي الحالي يكتسي طابعا استثنائيا يؤطره خطابان ملكيان استثنائيان

غير مصنف
7 سبتمبر 2014wait... مشاهدة
وزير الاتصال المغربي :  الدخول السياسي الحالي يكتسي طابعا استثنائيا يؤطره خطابان ملكيان استثنائيان
رابط مختصر

الرباط  – العرب الاقتصادية –

قال السيد مصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة إن الدخول السياسي الحالي يكتسي طابعا استثنائيا خاصة أنه يأتي أولا بعد خطابيين ملكين استثنائيين طرحا عددا من الاسئلة بجرأة وشجاعة في ما يتعلق بالتوزيع العادل للثروة، وبضرورة العمل من اجل الالتحاق بركب الدول الصاعدة وتعبئة كافة الطاقات والإمكانات من أجل إنجاح هذا الرهان.
وأبرز السيد الخلفي في تصريح لوكالة الأنباء المغربية  بمناسبة الدخول السياسي المقبل، أن إنجاح هذه الرهانات يتطلب تسريع مسلسل الاصلاحات وهو ما يجعل الدخول السياسي الحالي “يكتسي طعم الاصلاحات الكبرى التي انخرط فيها المغرب والتي آن الاوان لإنهائها من اجل الانتقال الى مرحلة ثانية”.

وأبرز السيد الخلفي أن الدخول السياسي الحالي يكتسي أيضا خصوصية دالة “إذ سيتميز باستكمال ودراسة واعتماد عدد من الاصلاحات الكبرى ومنها إصلاح القضاء” ، مضيفا أن المجلس الحكومي الذي سينعقد يوم غد الخميس سيعمل على اعتماد مشروع القانون التنظيمي الخاص بالسلطة القضائية.
وأشار السيد الخلفي إلى أن المرحلة السياسية المقبلة ستتميز أيضا بمواصلة الإعداد للانتخابات المقبلة واستكمال المنظومة القانونية المرتبطة بها على قاعدة المشاورات التي انطلقت بخصوص القوانين المؤطرة لها.
وشدد السيد الخلفي على أن الدخول السياسي يأتي أيضا بطعم خاص بحيث سيتم تعميق النقاش حول أحد الاصلاحات الكبرى المنتظرة ومنها إصلاح أنظمة التقاعد الذي تتعبأ الحكومة من أجلها باعتبار طابعها الملح.
وخلص السيد الخلفي إلى أن السنة السياسية المقبلة ستتميز كذلك بمواصلة الإعداد لمشروع قانون المالية من أجل تقديمه في آجاله الدستورية وتضمينه عددا من الاجراءات والإصلاحات المطلوبة في الظرفية الراهنة خاصة معالجة إشكالية الفوارق الاجتماعية والمجالية.

عذراً التعليقات مغلقة