وزير الثقافة والاتصال المغربي يبحث مع وفد عن مجلس أوروبا آليات تنفيذ اتفاقية الجوار الموقعة بين المملكة والمجلس

24 ساعةالمغربثقافةسلايدر 1
25 أكتوبر 2018wait... مشاهدة
وزير الثقافة والاتصال المغربي  يبحث مع وفد عن مجلس أوروبا آليات تنفيذ اتفاقية الجوار الموقعة بين المملكة والمجلس
رابط مختصر

الرباط  – العرب TV  –

تباحث وزير الثقافة والاتصال، السيد محمد الأعرج، أول أمس الثلاثاء بالرباط، مع وفد عن مجلس أوروبا، حول آليات تنفيذ اتفاقية الجوار الموقعة بين المملكة والمجلس للفترة الممتدة ما بين 2018 و2021، وكذا سبل تعزيز وتعميق أواصر الشراكة الثنائية بين الطرفين، التي تروم مواكبة الإصلاحات الدستورية والهيكلية التي عرفتها المملكة، لاسيما فيما يتعلق بتعزيز حرية الإعلام.
وذكر بلاغ لوزارة الثقافة والإتصال ، أن هذا اللقاء مناسبة لمناقشة آليات تنفيذ اتفاقية الجوار الموقعة بين المغرب ومجلس أوروبا للفترة الممتدة ما بين 2018و2021، وكذا سبل تعزيز وتعميق أواصر الشراكة الثنائية بين الطرفين، التي تروم مواكبة الإصلاحات الدستورية والهيكلية التي عرفتها المملكة، خصوصا فيما يتعلق بتعزيز حرية الإعلام.
وكشف البلاغ أن الوزير الذي استعرض استراتيجية الوزارة الساعية إلى مواكبة تنمية وسائل الإعلام الوطنية، حتى تتمكن من أن تلعب دورها الكامل في التنمية والإسهام في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، قائلا:” إن الوزارة ماضية في تفعيل المقتضيات القانونية المتعلقة بقطاع الصحافة المكتوبة وضمنها الالكترونية، وكذا الإعلام السمعي البصري، من خلال القانون المتعلق بالاتصال السمعي البصري ومدونة الصحافة والنشر”، توقف أيضا عن المكتسبات المحققة في المجال، والمتعلقة أساسا بالمجلس الوطني للصحافة الذي يعد آلية ديمقراطية ومستقلة للتنظيم الذاتي للمهنة.
وتابع المصدر ذاته، أن كاترين كيفيالتي أشادت بالجهود المتواصلة التي يبذلها المغرب، بهدف تعزيز حرية التعبير وصيانة تعددية وسائل الإعلام، جددت التأكيد على إلتزام المجلس الأوروبي بدعم المغرب لتطوير قطاعات الإعلام المتعددة.
تجدر الإشارة إلى أن الوفد المرافق لكيفي ضم كلا من إليزابيث والاس سفيرة النرويج لدى المجلس الأوروبي، جون باتيست ماتي السفير الفرنسي لدى المجلس الأوروبي، كاتيا تودو روفا سفيرة بلغاريا لدى المجلس الأوروبي، اركو ماريسيلي السفير الايطالي لدى المجلس الأوروبي وريمي موريي سفير إمارة موناكو لدى المجلس الأوروبي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.