300 مليار دولار نهبت من دول الربيع العربي والعراق!

اسواق عربية و دولية
8 أغسطس 2013wait... مشاهدة
300 مليار دولار نهبت من دول الربيع العربي والعراق!
رابط مختصر

الرباط – العرب الاقتصادية –

 بعد مرور عامين ونصف على مسيرة التغيير بدول الربيع العربي التي أطاحت بأنظمة حكم السياسية، ما زالت هذه الدول تعاني تباطؤا بتحقيق الإصلاحات الاقتصادية، إذ لا يزال الفساد مسيطرا على المؤسسات الإنتاجية، بينما بقيت القوانين الطاردة للاستثمار دون تغيير يذكر. 
ورغم أن تلك الدول تواجه تحديات اقتصادية متباينة، إلا أن الاستياء الشعبي من
الأزمات المعيشية هو سيد الموقف.
وحسب قناة سكاي نيوز ، فقد قدر خبراء البنك الدولي حجم الأموال التي نهبت من دول الربيع العربي والعراق بما
لا يقل عن 300 مليار دولار.
واعتبر البنك أنه كان من الممكن لهذه الأموال أن تزيد الناتج المحلي على مدى الأعوام الأربعين الماضية بأكثر من تريليون دولار، في حال استثمرت في التنمية البشرية والصناعية والبنى التحتية.
ويبقى الفساد، الحاجز الرئيسي أمام النمو الاقتصادي، فقد أظهر تقرير لمنظمة الشفافية الدولية، أن الفساد ازداد سوءا في معظم الدول العربية منذ “الربيع العربي”، رغم أن الغضب على فساد المسؤولين كان سببا رئيسيا في تفجيرها.
ودفع نصف سكان العالم العربي تقريبا رشاوى لتسهيل معاملاته مع المؤسسات والأجهزة الرسمية خلال السنة الماضية، وهي نسبة تقابلها نسبة الثلث في بقية أنحاء العالم، وفقا للمنظمة.
ولم تملك الحكومات الانتقالية الوقت والقدرة لتبني الإصلاحات حتى تكسب ثقة المواطنين، أو لاستعادة الأموال المنهوبة من قبل رموز الأنظمة السابقة في دول الربيع العربي.
ودقت المؤسسات المالية الدولية ناقوس الخطر جراء التباطؤ بالإصلاحات الاقتصادية والسياسية في دول الربيع العربي، محذرة من تلاشي الأمل ببناء مستقبل جديد للشعوب التي تتخوف من تحول الربيع العربي إلى خريف اقتصادي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.