اشتوكة ايت باها : ساكنة ايت بوهورة تطالب بتدخل الملك محمد السادس لأنصافها

2021-07-05T22:11:36+01:00
2021-07-05T22:12:17+01:00
24 ساعةأخبار المغرب
5 يوليو 2021266 مشاهدة
اشتوكة ايت باها : ساكنة ايت بوهورة  تطالب بتدخل الملك محمد السادس لأنصافها
رابط مختصر
الكاتب : ابراهيم فاضل
قناة العرب تيفي – أكادير – جنوب المغرب : تواصل ساكنة العديد من الدواوير بجماعة بلفاع إقليم اشتوكة أيت باها، على تنظيم اعتصامها لليوم السادس والتسعون ” 96 يوما ” على التوالي، احتجاجا على تشييد محطة لمعالجة المياه العادمة بأراضيهم الفلاحية وبالقرب من مساكنهم.
واحتشد العشرات من الساكنة المتضرر خلال وقفة احتجاجية نظمتها تنسيقية أيت بوهروة، أمس الأحد 4 يوليوز 2021 على جنبات الطريق الوطنية رقم واحد الرابطة بين تيزنيت واكادير بالقرب من جماعة بلفاع .
وقال علي وتدلين من تنسيقية ايت بوهروة أن هذا المشروع المنجز في إطار اتفاقية شراكة بين جماعة بلفاع وشركائها، من المحتمل أن يخلف أضرارا وخيمة على صحة المواطنين والنظام البيئي للمنطقة، من خلال تلويث الفرشة المائية، وتلويث الجو بالروائح الكريهة.
وأضاف نفس المتحدث الى أن رئيس جماعة بلفاع وعدهم في وقت سابق بإيجاد مكان اخر لإنشاء هذا المشروع الا أنه لم يفي بوعده، على حد تعبيره.
هذا وعبرت ساكنة ايت بوهروة خلال الوقفة الاحتجاجية التي دامت لساعات عن رفضها المطلق لإنشاء هذه المحطة بالقرب من دواوير أدوز و أمركس، وتناشد جلالة الملك محمد السادس نصره الله لإعطاء أوامره السامية بالتدخل العاجل لرفع هذا الضرر وفتح تحقيق في مثل هذه المشارع التي تضر بالساكنة بعد تجاهل الجهات المسؤولة محليا وإقليميا وجهويا ووطنيا مطالبها لازيد من 96 يوما من الاعتصام والاحتجاجات وكذا العديد من المراسلات والشكايات التي تقدمت بها الساكنة ممثلة في جمعيات المجتمع المدني الى السلطات الإقليمية والجهوية والوطنية منذ سنة 2018 من أجل الحيلولة دون إنشاء هذه المحطة بالقرب من الدواوير المحتجة، مطالبة من الشركاء في المشروع بالتفكير في إيجاد مكان آخر يكون بعيدا عن الساكنة خوفا من ما سيسببه المشروع مستقبلا من أضرار صحية.
وندد المحتجون خلال الوقفة برفض المجلس الجماعي لبلفاع طلبات التواصل معهم، وطلبهم معلومات على هذا المشروع كحق دستوري، وهو ما قوبل بالرفض من طرف المسؤولين بالجماعة حسب قول الساكنة، ورفع المحتجون خلال الوقفة شعار ارحل في وجه رئيس جماعة بلفاع خلال والعديد من الشعارات المطالبة برفع الضرر .
المصدر: قناة العرب تيفي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.