النقابات البريدية الأكثر تمثيلية بالمغرب تدعو لخوض اضراب وطني في قطاع البريد

النقابات البريدية المغربية تدعو الى احترام لجنة مفاوضات تعديل النظام الأساسي لبريد المغرب وفرعه البريد بنك

2020-05-20T18:59:05+01:00
2020-05-20T18:59:39+01:00
24 ساعةالمغرب
العرب تيفي20 مايو 2020wait... مشاهدة
النقابات البريدية الأكثر تمثيلية بالمغرب تدعو لخوض اضراب وطني في قطاع البريد
رابط مختصر

محمد بلغريب
الرباط – وجه الكتاب العامون للنقابات الثلاث ذات التمثيلية ببريد المغرب وفرعها البريد بنك : الجامعة الوطنية للبريد واللوجستيك المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، النقابة الوطنية للبريد المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل و النقابة الوطنية لمجموعة بريد المغرب العضو في الفدرالية الديمقراطية للشغل ، يوم 17 ماي 2020 رسالة الى السيد رضوان نجم الدين رئيس الإدارة الجماعية للبريد البنك الفرع المالي لمجموعة بريد المغرب ونسخة منها الى السيد محمد امين بنجلون التويمي المدير العام لبريد المغرب يعبرون فيها عن استيائهم من الاستغلال السيء لحالة الطوارئ الصحية التي اقرتها الدولة المغربية من خلال سعي بعض الأوساط داخل مركز القرار بالبريد بنك الفرع المالي لمجموعة بريد المغرب الى فرض نظام تقييم غامض وغريب سيمس بالأساس الحياة الإدارية للمستخدمات والمستخدمين
وحسب بلاغ النقابات الثلاث توصلت “قناة العرب تيفي ” بنسخة منه فان هذا النظام سيكون له الأثر البالغ على المنح والترقية وغيرها منسفة بذلك منهجية ما تم التوافق حوله ابان مفاوضات تعديل النظام الأساسي الخاص ببريد المغرب وفرعه البريد بنك .
وقد لوحت الحركة النقابية البريدية بشكل وحدوي باستعدادها خوض احتجاجات على الرغم من الظروف الاستثنائية وانتشار جائحة كورونا مذكرة الإدارة بانه في الوقت التي ارجأت فيه الحركة النقابية طوعا ملفها المطلبي المشترك الى حين زوال الجائحة الا ان إدارة البريد بنك مع كامل الأسف سعت لاستغلال ظروف الحجر الصحي لتمرير قرارات هي من صلب اشغال لجنة المفاوضات الخاصة بتعديل النظام الأساسي مشيرة الى ان البريديات والبريديين لم يستفيدوا بعد من التحفيز المادي الذي طالبت به الحركة النقابية واعتبرته تحفيزا استثنائيا على المخاطر اسوة بمجموعة من المؤسسات باعتبارهم في قطاع حيوي استمر في تقديم كل الخدمات البريدية والمالية وغيرها لفائدة كافة الشرائح المغربية وفي مقدمتها أداء الاعانات التي اقرتها لجنة اليقظة الاقتصادية للأسر المغربية بالحواضر والقرى و المداشر .وفي ما يلي ننشر نص الرسالة كما توصلنا بها .
-يؤسفنا ان نكون مضطرين لمراسلتكم باسم الحركة النقابية البريدية لنبلغكم استيائنا من استغلال بعض الأوساط داخل الهرم الإداري للبريد بنك للظروف الاستثنائية التي تمر منها بلادنا وشعبنا ومن ضمنه البريديات والبرديين والذين ابانوا عن روح وطنية عالية على كافة المستويات وهن وهم المرابطات والمرابطين بالصفوف الامامية المتصدية للجائحة لضمان استمرار كل الخدمات البريدية والمالية وغيرها بكل العائلة الكبرى لبريد المغرب وفروعه دون ان تتلقى الاسرة البريدية لأي تحفيز او تشجيع مادي على غرار مجموعة مؤسسات أخرى ، حيث سعت هاته الأوساط الإدارية من خلال هاته الفرصة الى تمرير نظام تقييم غريب وغامض يهم سنة 2019 خارج كل التوافقات التي راكمتها لجنة المفاوضات المشتركة لتعديل النظام الأساسي لبريد المغرب وفرعه البريد بنك .
اننا اذ نراسلكم بشكل جد مستعجل فإننا نذكر جميع الأوساط داخل الساحة البريدية ان مسالة التقييم والتي استهلكت من اللجنة المشتركة للمفاوضات جهدا ووقتا كبيرين للتوصل الى توافق جسدته المواد 30، 31 و 32 من مشروع النظام الأساسي التي تنص على صنفين من التقييم حسب الصنف الذي ينتمي اليه منصب كل مستخدم ليخضع بذلك كل المرتبين في الصنف E فما فوق الى تقييم عن طريق المقابلة الفردية ويخضع باقي المستخدمات والمستخدمين لتقييم مباشر من السلم الإداري وفق معايير واليات يتم اعتمادها داخل تعليمات داخلية خاصة بعملية التقييم عموما ، مع العلم اننا اتفقنا على ضرورة اشراك الشركاء الاجتماعيين المشكلين للجنة المفاوضات في مشروع فلسفة التعليمات الداخلية التي يحيل عليها النظام الاساسي حتى نضمن جميعا الوفاء والتأويل الحقيقي لفلسفة وروح مضامين ومواد النظام الأساسي – الامر الذي من المفروض ان يتضمنه الاتفاق الاطار المنتظر- ونثير الانتباه الى ان الحركة النقابية البريدية كانت و لاتزال وستبقى وفية لروح اتفاق اصيلا لشتنبر 2011 و الذي نص على المقاربة التشاركية كآلية أساسية واحدى الركائز الهامة التي انتجت مشروع نظام أساسي متوافق حوله.
اننا نثير انتباهكم ومن خلالكم كل البريديات والبريديين ان الحركة النقابية البريدية لم تستدعى بعد من طرف الوفد المفاوض باسم إدارة بريد المغرب وفرعها البريد بنك الى أي لقاء تشاوري او تفاوضي حول التعليمات الداخلية التسع (9) التي يحيل اليها النظام الأساسي، لدا نتساءل واياكم عن حقيقة واهداف هذه المراسلة الإلكترونية التي ارفقت بمقتطفات مما سمي بمعجم الكفاءات ولائحة كاملة لكل المستخدمات والمستخدمين بكل المواقع والمصالح من اجل التقييم برسم 2019؟ كما نتساءل عن الغموض والسرعة والتسرع في تلك المراسلة الالكترونية؟
ان الظهير الشريف رقم 1.03.194 الصادر في 14 من رجب 1424 الموافق ل 11 شتنبر 2003 بتنفيذ القانون رقم 65.99المتعلق بمدونة الشغل بالجريدة الرسمية عدد 5167 بتاريخ 13 شوال 1424 الموافق ل 8 ديسمبر 2003 و المدمج في ديباجة نظامنا الأساسي والهدف من ذلك هو تمتيع البريديات والبريديين بكل ما هو افضل مما نص عليه نظامنا الأساسي والتي تؤكد على انه : ” يتعين اطلاع الاجراء عن طريق الممثلين النقابيين على كل المعلومات والبيانات قبل الشروع في تنفيذها والمرتبطة ب: التغييرات الهيكلية والتكنولوجية ، تدبير الموارد البشرية ، الحصيلة الاجتماعية و الخطة الاجتماعية” لدا نذكر كل هاته الأوساط ان كل ما يتعلق بالحياة الإدارية للمستخدمين يجب ان يصدر بمذكرات داخلية رسمية واضحة، مؤرخة، مختومة ومستندة الى فصول ومواد النظام الأساسي لبريد المغرب وفرعه البريد بنك …
وفي الأخير فإننا نؤكد لكم ومن باب المسؤولية ان هاته المراسلة الالكترونية خلفت استياء وتذمرا وغموضا داخل كل المواقع في ظل ترقب يومي وحالة نفسية تعيش تحت ضغط ارقام وبؤر انتشار هاته الجائحة ونتمنى صادقين ان لا نكون مضطرين الى الإعلان عن حركات احتجاجية على الرغم من الظروف الخاصة التي تعيشها بلادنا التي استغلت من طرف هاته الأوساط ونلتمس منكم، لما نعرفه عنكم ، التدخل العاجل لإرجاع الأمور الى نصابها الى حين زوال هاته الازمة واستكمال كافة الاوراش المرتبطة بالنظام الأساسي المعدل بما فيها ملفنا المطلبي المعلن عنه بشكل موحد والمرجأ طوعا الى ما بعد ازمة الجائحة.
وتفضلوا بقبول خالص مشاعرنا الصادقة والوطنية.
– الكاتب العام : نور الدين سليك
-الكاتب العام : محمد بوضاض،
-الكاتب العام : عبد الحميد فاتحي
– الجامعة الوطنية للبريد واللوجستيك
-النقابة الوطنية لمجموعة بريد المغرب
– النقابة الوطنية للبريد

ملحوظة : نسخة موجهة الى السيد المدير العام لبريد المغرب الرباط.

المصدرقناة العرب تيفي
العرب تيفي

KING4MEDIA شركة مغربية لانشاء المواقع و الاعلانات على WEB

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.