الإخوان يخططون لاغتيال السيسى..

غير مصنف
10 سبتمبر 2013wait... مشاهدة
الإخوان يخططون لاغتيال السيسى..
رابط مختصر

القاهرة – العرب الاقتصادية – خالد زين الدين –

عزت” اكد انه لاقامة نظام إسلامي يجب إزالة الأنظمة الجاهليةأخبار مرتبطة الاخوان يقيمون مظاهرات امام مقر الامم المتحدة بنيويورك لحث أوباما و المجتمع الدولى على التدخل بمصر حماس ترفع الراية البيضاء إمام الجيش المصري و تعتذر عن تصريحاتها بحق السيسى مؤكدة إن الجيش فوق الرؤوس ”
ديلى تليجراف”: جمعة أمين المرشد الحقيقي للإخوان يقيم الآن بلندن تحت حماية الحكومة البريطانية ” تمرد غزة “: تحية للجيش المصري وقائده ” السيسي”.. وتدخل عصابات حماس بالشأن المصرى لايمثلني كفلسطيني ” ديبكا”: محمود عزت المرشد الجديد “مستر إكس الإخوان”
قال ثروت الخرباوي، المفكر السياسي والقيادي المنشق عن جماعة الإخوان المسلمين، إن فكر جماعة الإخوان المرتبط بالعنف له تاريخ طويل وممنهج، مؤكداً أن الجماعة لديها خطة لإسقاط الدولة من خلال إسقاط رموز مؤسسات الدولة، مثل وزير الداخلية، عقب ما أسماه “متلازمة رابعة”، وأنه إذا أتيحت لهم الفرصة سيغتالون وزيري الداخلية والدفاع بعمليتين متعاقبتين.
وأضاف الخرباوي، خلال حواره ل “العربية “الحدث”، أن هناك حالات اغتيالات وقعت في الأربعينيات من جانب جماعة الإخوان، وعلى رأسهم النقراشي باشا عقب قرار حل الجماعة.
وأوضح القيادي المنشق عن جماعة الإخوان المسلمين، أن من أشهر حوادث التفجيرات المنسوبة للإخوان تفجير محكمة باب الخلق في عام 1949، مستشهداً بلقائه بالقيادي الإخواني محمود عزت بمنطقة مصر الجديدة، وقال له إنه لكي يقوم نظام إسلامي يجب إزالة الأنظمة الجاهلية من خلال إزالة رموزها الذين يتحكمون فيها، والتي تواجه الجماعة الإسلامية.
وشدد الخرباوي على أن يد الأمن كانت متراخية جداً أثناء فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، موجهاً حديثه للدكتور ناجح إبراهيم، القيادي السابق بالجماعة الإسلامية: “ناجح إبراهيم أصيب بهزيمة نفسية عقب سقوط أعوانه”، مختتماً حديثه قائلاً: “أعتب على بعض الشخصيات المهزومة نفسياً والتي تتحدث عن فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة بطريقة مفرطة في العنف”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.