المغرب : عمال وعاملات شركة ليديك ومستخدمي باقي وكالات توزيع الماء والكهرباء بالمغرب ينظمون وقفة احتجاجية إنذارية

24 ساعةالمغرب
5 مارس 2020wait... مشاهدة
المغرب : عمال وعاملات  شركة ليديك ومستخدمي باقي وكالات توزيع الماء والكهرباء بالمغرب ينظمون وقفة احتجاجية إنذارية
رابط مختصر

العرب تيفي : نجيب النجاري
نظم عاملات وعمال شركة ليديك ومستخدمي باقي وكالات توزيع الماء والكهرباء بالمغرب ، اليوم الخميس 5 مارس 2020 ، وقفة احتجاجية إنذارية على الصعيد الوطني شملت وكالات و شركات توزيع الماء و الكهرباء و التطهير بالمغرب ومنها مديرية شركة ليديك عين الشق الحي الحسني بالدار البيضاء على غرار الوكالات الأخرى بجهة الدار البيضاء سطات .
” ووفق بلاغ صادر عن الجامعة الوطنية لعمال وكالات و شركات توزيع الماء و الكهرباء والتطهير بالمغرب يوم الأربعاء 15 يناير 2020 توصل موقع “العرب تيفي” بنسخة منه فقد عبر من خلاله الكتاب العامون للمكاتب النقابية عن استعداد أطر و مستخدمي القطاع خوض جميع الأشكال النضالية حتى تحقيق مطالبهم المشروعة و الحفاظ على مكتسباتهم ، عقد المكتب الجامعي و الكتاب العامون دون استثناء اجتماعا طارئا يوم الأربعاء 12 فبراير 2020 بالدارالبيضاء تقرر على إثره تنظيم احتجاجا على التماطل و التسويف الذي طال تنفيذ بنود اتفاق مراكش يوم 15 يونيو 2019 من طرف الجهات المعنية،
– الاستنكار الشديد لعملية التماطل و العرقلة من طرف ممثلي وزارة الاقتصاد والمالية،
– احتجاجا على إقصاء القطاع من الزيادة الأخيرة في الأجور إسوة بباقي القطاعات رغم الدور الهام و الحيوي الذي يضطلع به عمال و أطر وكالات و شركات توزيع الماء و الكهرباء والتطهير بالمغرب لخدمة المواطنين في تفان و نكران الذات.
وعليه دعا المكتب الجامعي جميع أطر ومستخدمي وكالات و شركات توزيع الماء و الكهرباء و التطهير بالمغرب إلى التعبئة لإنجاح هذه الوقفة الاحتجاجية .
كما أهاب بهم التسلح بالوعي و اليقظة لمواصلة هذا المسلسل النضالي حتى تحقيق مطالبهم المشروعة و العادلة ” .
وتجدر الإشارة الى ان أوجه الاحتجاج لايزال مستمرا ، بحمل الشارة من طرف العمال والعاملات ، حتى تحقق كل المطالب المشروعة .
المصدرصحيفة العرب تيفي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.